>

تحالفات ام حفلات - سرمد عبد الكريم

تحالفات ام حفلات
سرمد عبد الكريم
ina1dk@yahoo.com

رحم الله شاعرنا معروف الرصافي عندما قال

علم ودستور ومجلس أمة........كل عن المعنى الصحيح محرف
أسماء ليس لنا سوى ألفاظها..........أما معانيها فليست تعرف
من يقرأ الدستور يعلم أنه...................وفقا لصك الانتداب مصنف
.
.
.

ياقوم لا تتكلموا.......... إن الكلام محرم
ناموا ولا تستيقظوا......... ما فاز إلا النوم
وتأخروا عن كل ما........... يقضي بأن تتقدموا
ودعوا التفهم جانبا............... فالخير أن لا تفهموا
أما السياسة فاتركوا.......................أبداً ولا تندموا

مهزلة انتخبات العراق المحتل مهزلة مابعدها مهزلة .... تتوارد الاخبار عن تحالفات واتفاقات بعد اجراء ولائم ومؤتمرات وحفلات , يتم فيها صرف الاموال
وتقديم الهبات فوق وتحت الطاولات واخيرا بدات الرائحة النتنة تفوح هنا وهناك ...

احزاب تصف نفسها وطنية !!! وشخصيات احترفت تصدي المشهد السياسي منذ ايام الجمعية الوطنية !!! البائسة وحتى الان , نفس الوجوه الكالحة التي دمرت وحرقت وسرقت العراق
والعراقيين , حتى اكثر مما فعله الاحتلال نفسه .
فهي بدون شك تتصدر اليوم للمرة المليون مشهد الانتخابات المقرف , بدون خجل او تردد والهدف واضح افراغ الخزينة العراقية وهي فارغة اصلا بربط العراق بديون
تدمر مستقبل اجياله المقبلة ...

اما الاحزاب ومنها البعث مثلا , فهمنا و عرفنا ان البعث يريد المشاركة , لكن على طريقة المشاركة بمؤتمر البحر الميت سابقا عندما شارك وقال الحزب هذه مشاركة شخصية , فاسم الحزب بالحصاد ومنجله مكسور , فهناك
جهات بعثية تشارك مايسمى بالعملية السياسية رغم كل ماحصل ولكن المرشدي يصرح من الريفيرا الاسبانية !! انهم يشاركون بصفتهم الشخصية !!!
لاحول ولا قوة الا بلله

وفهمنا وعرفنا الكل يحاول الزج باسماء معينة , لغرض ايهام وخداع العراقيين ... فدائما نسمع ان السيدة رغد صدام حسين اجتمعت مع فلان وعلان وبدعم بعثي
ونحن لانفهم ماهي الحقيقة ومن اجتمع ولماذا يتم الاجتماع ...

العرب السنة هذا المصطلح الغريب عن حياة العراق السياسية منذ تاسيس العراق السياسي ولحد الان نسمع ان السيد فلان والسيدة فلانة يتقدمون الصفوف لتمثيل العرب
السنة , ولانعرف من هم العرب السنة , هل هم النازحين واللاجئين في صحاري العراق , ام ضحايا داعش الارهابي ام ضحايا ميلشيات ايران الطائفية , ام سكان
الرمادي المهدمة بنسبة 85 بالمئة ام ابناء الموصل التي تم بيعها لداعش من نفس هؤلاء المتحالفين باسم عرب و سنة !!!

كل شيء مبهم وكل شيء ضبابي الا شيء واحد وهو مؤكد ان العرب السنة لايمكن ان يعطوا اصواتهم الى لصوص وسراق ومرتزقة دمرت البلاد وسبت العباد بتحالفات
تحت الطاولة مع كل المجرمين مبتدئين بالقاعدة مرورا بايران وصولا لداعش !!!

ونقول رغم وجود تسريبات بان الانتخابات لن تجري في موعدها لاسباب كثيرة اهمها سيطرة الميلشيات الايرانية المسلحة على مناطق عربية سنية ان صح التعبير ,
كذلك الوضع المؤسف في كردستان العراق وتواجد قوات مسلحة ايرانية في المناطق الكردية سواء بشكل مباشر او غير مباشر ...
او حالة الفساد الشاملة في كل قطاعات الدولة العراقية وبالخصوص بين صفوف مايسمى بالقوات المسلحة , واضافة لكل ماتقدم الوضع الخطير الذي يعاني منه نظام
ولاية الفقيه نتيجة انتفاضة الشعوب الايرانية ضد النظام .
فكل الاطراف تريد تاجيل الانتخابات عدا نظام ملالي طهران وحلفائه من السنة والشيعة ...

كل شيء تغير فالوطني تحول لتاجر , والاحزاب تحولت لمنظمات اجتماعية وفنية تقوم باحياء الاحتفالات هنا وهناك , اما الوطنيين فلهم سبحانه وتعالى فنحن نعرف
قامات وطنية و عسكرية عراقية تشكو حالها لرب العباد فبعد خدمة البلاد طوال العمر , مصيرهم التشرد هنا وهاك , وبدون رواتب وهي حقوق وليست منه من قبل مالكي او عبادي
لا لشيء بل فقط لانهم ابطال قاموا بتجريع خميني السم الزعاف وكسروا انف الغطرسة الايرانية , وكانوا بحق حماة الحدود الشرقية للامة والتي تم استباحتها بعد احتلال
البلاد .

اعتبارا من الايام المقبلة سنكشف حقيقة هذه التحالفات المريبة ومن هم ابطالها بالاسماء شخصا شخصا وكيانا كيانا , ونوضح ماهي بطولاتهم وصولاتهم وجولاتهم
وماهي مصادر اموالهم الفاسدة وعلاقاتهم بكل التنظيمات الارهابية , ونكشف من هو المسؤول عن سقوط الموصل سواء باحتلال داعش الارهابي او بتحريرها بعد تدميرها ...
وحقيقة سقوط الانبار وخصوصا الرمادي بيد القاعدة وداعش الارهابي وحقيقة التحري للرمادي بعد التدمير ...
وحقيقة اوضاع النازحين ( العرب السنة) واين هي الاموال المخصصة لنجدتهم دوليا واقليميا ومحليا واين مصير هذه الاموال هل هي في بنوك بيروت ام عمان ام دبي ام لندن ؟

فلذلك قلنا تحالفات ام احتفالات والاصح هي اتفاقات لسرقة العراقيين ...
انا انصح ان حدثت الانتخابات ان ينتخب الجميع الاحتلال مباشرة بدلا من هؤلاء لانه بالتاكيد سيكون وضع العراق افضل بدون هؤلاء اللصوص ..
فلا انتخابات مع الفساد

والله من وراء القصد

كاتب واعلامي عراقي
ارض الله الواسعة
في 13 يناير كانون الثاني 2018م



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا