>

تأكيد أمريكي - بريطاني على الوقوف مع السعودية تجاه أي تهديد لأمنها الوطني

خادم الحرمين تناول في اتصالين أجراهما مع ترامب وتيريزا ماي الاعتداءات السافرة الإيرانية على المملكة
تأكيد أمريكي - بريطاني على الوقوف مع السعودية تجاه أي تهديد لأمنها الوطني

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفياً بالرئيس دونالد ترمب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية.

وقد أعرب فخامته أثناء الاتصال عن إدانة الولايات المتحدة الأمريكية لمحاولة ميليشيا الحوثي الانقلابية استهداف مدينة الرياض بصاروخ باليستي، واستنكاره لهذه المحاولة الإجرامية التي تمثل اعتداءً سافراً على سيادة المملكة وكانت تستهدف منطقة مأهولة بالسكان، مؤكداً وقوف الولايات المتحدة الأمريكية مع المملكة في مواجهة تهديدات أمنها الوطني.

كما تم خلال الاتصال بحث الإجراءات الكفيلة بتنفيذ قرارات مجلس الأمن ذات الصلة، ومحاسبة النظام الإيراني على أعماله العدوانية وضلوعه في تزويد الميليشيا الحوثية التابعة له بالصواريخ لتهديد أمن واستقرار المملكة ودول المنطقة. وقد أكد الزعيمان في الاتصال على ضرورة دعم جميع العمليات الإغاثية والإنسانية بهدف رفع المعاناة عن الشعب اليمني الشقيق.

من جهة ثانية أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفياً أمس برئيسة وزراء المملكة المتحدة تيريزا ماي.

وقد أعربت دولتها خلال الاتصال عن إدانة المملكة المتحدة لمحاولة ميليشيا الحوثي الانقلابية استهداف مدينة الرياض يوم أمس الأول بصاروخ باليستي، وأكدت لخادم الحرمين الشريفين حرص المملكة المتحدة على أمن المملكة والمنطقة، وضرورة تنبيه المجتمع الدولي لدور النظام الإيراني التخريبي المهدد للسلم والاستقرار في المنطقة.

وتم خلال الاتصال بحث الجهود المبذولة من عمليات إنسانية وإغاثية لرفع المعاناة عن الشعب اليمني الشقيق.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا