>

بومبيو: واشنطن ستعمل بـ"الدبلوماسية" على طرد آخر جندي إيراني من سوريا

خلال لقائه الرئيس المصري في القاهرة
بومبيو: واشنطن ستعمل بـ"الدبلوماسية" على طرد آخر جندي إيراني من سوريا

القاهرة :

التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، في اليوم الثاني للأخير في القاهرة.

وثمّن وزير الخارجية الأمريكي، جهود مصر في دعم الحريات الدينية بمصر، منوهًا إلى مناقشة خطوات مصر في الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي وملف حقوق الإنسان. بحسب وسائل إعلام مصرية.

وأوضح أن الحرب ضد تنظيم "داعش" الإرهابي مستمرة، وأن ترامب نجح عبر سياساته في دحر داعش، مؤكدًا أنَّ عهد التقاعس الأمريكي قد انتهى، وهو ما تسبَّب في مقتل الآلاف على يد داعش، ووصول التنظيم إلى العراق.

وأكّد بومبيو على استمرار الإدارة الأمريكية في مواجهة الأجندة الإيرانية في المنطقة- وذراعها حزب الله-، والتي استخدمت الاتفاق النووي لنشر الإرهاب، مستطردًا: تغيبنا عن تطورات المنطقة منذ 2009.

وأشاد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بالإصلاحات الاقتصادية التي اتخذتها مصر، مؤكدًا دعم بلاده الكامل لتلك الخطوات، موضحًا أنَّ الإجراءات التي اتخذها الرئيس السيسي تضمن ازدهار الاقتصاد وتعطى فرصًا أكبر لاستثمار الشركات الأمريكية والعالمية في مصر.

وأثنى وزير الخارجية الأمريكي بخطوات الرئيس السيسي في دعم الحريات الدينية، معربًا عن تضامن الشعب الأمريكي مع الشعب المصري في ظل خطر الإرهاب الذى يهدّد المنطقة، داعيًا كافة الدول للتحرك للقضاء على الإرهاب وجذوره واستمرار بلاده في محاربة الإرهاب بالشرق الأوسط.

وأكد أن بلاده ستظل شريكًا راسخًا في الشرق الأوسط، كذلك استمرار دعمها للقاهرة في حربها ضد الإرهاب، مشيرًا إلى أن المحادثات المشتركة تضمنت مناقشة الأزمة الليبية ودعم العملية السياسية فيها.

وأوضح وزير الخارجية الأمريكي، أن الحرب مستمرة ضد داعش والقاعدة، مؤكدًا أن مصر وأمريكا ستعززان العمل فى الشرق الأوسط، مشيرًا إلى أن مصر قامت بتقديم كبير في عدة مجالات وخاصة الاقتصادية.

وأشار إلى أنَّ الرئيس السيسي يقوم بالتحركات اللازمة في مجال الطاقة لحل تلك المشكلة، مؤكدًا أنه لا يوجد تناقض حول موقف الولايات المتحدة من سحب القوات العسكرية الأمريكية من سوريا، مؤكدًا أن أمريكا ملتزمة بمنع نمو وتمدد تنظيم داعش الإرهابي في العالم.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أن بلاده ستواصل العمل من خلال "الدبلوماسية" مع حلفائها من أجل "طرد" إيرانيين من سوريا حتى بعد انسحاب الجنود الأمريكيين من البلاد.

وقال في خطاب ألقاه في الجامعة الأمريكية في القاهرة لعرض استراتيجية إدارة الرئيس دونالد ترامب في الشرق الاوسط "حان الوقت لإنهاء الخصومات القديمة"، مؤكدا أن ادارته "تعمل على إقامة تحالف استراتيجي في الشرق الأوسط لمواجهة أهم الأخطار في المنطقة". بومبيو من جهة أخرى في خطابه بالجامعة الأمريكية،



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا