>

بغداد تمهل الأكراد ساعات للانسحاب من منطقة نفطية

بغداد تمهل الأكراد ساعات للانسحاب من منطقة نفطية

أمهلت القوات العراقية، أمس، قوات البشمركة الكردية «ساعات» للانسحاب من منطقة حدودية مع تركيا يمر فيها أنبوب نفطى كانت قد سيطرت عليها بعد عام 2014.
وقال مسئول أمنى عراقى خلال تصريحات صحفية لوكالة الصحافة الفرنسية طالبا عدم كشف هويته: «أمهلنا القوات الكردية ساعات للانسحاب من مواقعها فى منطقة فيشخابور». وأضاف أن إطلاق النار متوقف حاليا، لكن هناك رشقات بين الحين والآخر». وأشار المسئول العراقى إلى أن فصائل كردية انفصالية تستميت فى القتال دفاعا عن المنطقة الواقعة شمال ناحيتى زمار وربيعة، لقربها من حقلى الرميلان وكراتشوك النفطيين فى سوريا.
واعترف محمد محمدى كلبايكانى مدير مكتب المرشد الإيرانى على خامنئى أن توجيهات الأخير انتهت باستعادة سيطرة القوات الحكومية على مدينة كركوك.
كانت حكومة حيدر العبادى قد نفت أى دور لإيران بعملية إعادة الانتشار فى المناطق المتنازع عليها ومنها كركوك.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا