>

بعد غضبة القدس.. الاحتلال يكشف حجم المصالح مع أردوغان

شركات الطيران التركية أكبر شركات النقل الجوي من وإلى إسرائيل
بعد غضبة القدس.. الاحتلال يكشف حجم المصالح مع أردوغان


أنقرة

كشف يسرائيل كاتس، وزير الاستخبارات والمواصلات الإسرائيلي، عن حجم المصالح المشتركة بين الاحتلال ودولة تركيا، قائلًا إنَّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يلعب مع إسرائيل بمصطلح "فرينمي" أي الصديق العدو.

وقال كاتس، خلال حوار نشرته صحيفة "معاريف" العبرية: إنَّ "أردوغان يهاجمنا كثيرًا ونحن نعِي ذلك ولا يعني أننا لا نردّ عليه، ولكن هجومه علينا لا يمنعه من جعل حجم التجارة عبر حيفا نحو 25 % من تجارة تركيا إلى الخليج".

وأضاف: "نحن نتعايش معه بالرغم من ذلك، ونعرف أنه يعتبر نفسه قائدًا لجماعة الإخوان المسلمين بالعالم ويحاول أن يقود العالم الإسلامي، ولكن التجارة التركية معنا بمبالغ كبيرة وخيالية، لم تتأثر بذلك، بل على العكس، وشركات الطيران التركية أكبر شركات النقل الجوي من وإلى إسرائيل، وحجم التبادل التجاري ونقل البضائع عبر حيفا ازداد كثيرًا حتى قبل عودة العلاقات بعد أزمة مرمرة".

وكان أردوغان دخل في سجال مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأحد؛ إذ وصف إسرائيل بـ"الدولة الإرهابية" التي تقتل الأطفال. ورد نتنياهو بعد ساعات، متهمًا إياه بقصف الأكراد ودعم "الإرهابيين". لكن أردوغان لم يأتِ على ذكر نتنياهو في خطابه الأخير.

وأعلنت تركيا وإسرائيل العام الماضي نهاية أزمة نشأت بينهما على خلفية اقتحام وحدة من القوات الإسرائيلية سفينة مساعدات كانت متجهة إلى غزة عام 2010، مما أدّى إلى مقتل 10 نشطاء أتراك. وبعد عودة الأمور إلى مجاريها، فعّل الطرفان تعاونهما، لا سيما في مجال الطاقة.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا