>

بريطانيا بحاجة لميزانية عسكرية ضخمة وقد تتعرض لأزمات

بعد الانسحاب من الاتحاد الأوربي..
بريطانيا بحاجة لميزانية عسكرية ضخمة وقد تتعرض لأزمات

قال رئيس جهاز الاستخبارات الخارجي البريطاني السابق "إم اي 6"، سيرجون سويرس، الخميس (19 أكتوبر 2017)، إن بلاده قد تحتاج لصرف ميزانيات "ضخمة" على الدبلوماسية والدفاع والاستخبارات بعد انسحابها من الاتحاد الأوروبي.

وأوضح سويرس، في جلسة أمام أعضاء مجلس اللوردات، أن خروج بريطانيا من التكتل الأوروبي سيفقدها امتيازات "لا يمكن حصرها" في المجال العسكري والاستخباراتي بشكل سيؤثر سلبًا على وضعها الدولي.

وأشار إلى أن الانسحاب سيحد في حال حصل بشكل فعلي، من تحرك الدبلوماسية البريطانية، لا سيما في القضايا الاستراتيجية.

وأضاف أن البلاد ستكون بحاجة إلى استثمارات عالية في القطاعات الحساسة للحفاظ على مكانتها الدولية الحالية والتي بنتها قبل أربعة عقود، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الكويتية "كونا".

وأبدى سويرس تخوفه من التأثيرات الاقتصادية للانسحاب من الاتحاد الأوروبي، خلال الأعوام الخمسة المقبلة، وقال إن بريطانيا قد تجد نفسها في وضع مشابه لما عاشته خلال الأزمة الاقتصادية مطلع سبعينيات القرن الماضي.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا