>

برلين تحاصر المستوطنات الإسرائيلية بـ"بيانات رفض"

اعتبرتها خطرًا على حل الدولتين
برلين تحاصر المستوطنات الإسرائيلية بـ"بيانات رفض"

ترجمات

مجددًا، وفي أقل من ثلاثة أيام فقط، كررت وزارة الخارجية الألمانية، رفضها لاستمرار تل أبيب في سياسة الاستيطان بالضفة الغربية.

وشدد متحدث رسمي باسم الوزارة لوكالة الأنباء الألمانية، مساء الأحد، على أن برلين تبحث مع تل أبيب عدم تعقيد الأمور في ملف السلام مع الفلسطينيين، لافتًا إلى أن حل الدولتين صار في خطر.

ويأتي الرفض الألماني المتكرر لسياسات الاستيطان الإسرائيلي، بالتوازي مع مواصلة الولايات المتحدة الأمريكية وقف مساعداتها المالية للسلطة الفلسطينية وللمنظمات الدولية المعنية بحقوق اللاجئين الفلسطينيين، وفي مقدمتها الأنروا.

وكانت الخارجية الألمانية أصدرت بيانًا رسميًا قبل أيام ، أشارت فيه إلى رفضها لسياسات تل أبيب الأحادية؛ حيث قال البيان "قامت السلطات الإسرائيلية في الأيام القليلة الماضية بالموافقة مجددًا على خطوات للتوسع في بناء مزيد من المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك عروض لبناء ما يقرب من 1100 شقة سكنية في القدس الشرقية وكذلك مواصلة التخطيط لأكثر من 600 شقة سكنية في القدس الشرقية وكذا 1000 شقة سكنية في مختلف أنحاء البلاد الضفة الغربية".

وتابع: "ترفض الحكومة الألمانية جميع الخطوات الأحادية الجانب، التي تهدد حل الدولتين. هذا يتضمن أيضاً المستوطنات المخالفة للقانون الدولي وعمليات هدم المباني الفلسطينية في المنطقة ج التي ترتبط بها. كان رباعي الشرق الأوسط قد دعا في عام 2016 الأطراف لاتخاذ خطوات ملموسة من أجل الحفاظ على دعائم حل الدولتين. سوف تواصل الحكومة الألمانية السعي بجد من أجل ذلك".



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا