>

"برج ترمب" في موسكو يثير التساؤلات في الكونغرس..

"برج ترمب" في موسكو يثير التساؤلات في الكونغرس..

قال محامي الرئيس الأميركي دونالد ترمب إن الرئيس سعى لإبرام اتفاق لإقامة برج يحمل اسمه في موسكو طوال عام 2016، مما يثير تساؤلات جديدة للمحققين في الكونغرس الذين يبحثون في علاقات محتملة بين الرئيس وروسيا.

وقال رودي جولياني إن ترمب ربما سعى لإقامة المشروع وأجرى مناقشات بشأنه مع محاميه السابق مايكل كوهين حتى أواخر أكتوبر أو نوفمبر 2016 عندما كان ترمب يقترب من الفوز في الانتخابات على الديمقراطية هيلاري كلينتون، وأضاف جولياني وهو رئيس بلدية سابق لمدينة نيويورك لمحطة (إن.بي.سي) التلفزيونية "فهمنا أن (المناقشات) استمرت طوال 2016".

ولم تتحقق صفقة موسكو في نهاية المطاف، لكن تصريحات جولياني تشير إلى أن مناقشات ترمب بشأن المشروع مع كوهين قد تكون قد استغرقت أشهرا أطول مما كان معروفا علنا.

فيما قال السناتور مارك وارنر كبير الديمقراطيين في لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ لنفس المحطة التلفزيونية "هذا نبأ بالنسبة لي، نبأ كبير... من المثير للاهتمام أننا كنا نبحث لعامين عن الحقيقة ونكتشفها اليوم فحسب".



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا