>

بدء التحقيقات الأمنية في واقعة طائرة ميركل لمعرفة الأبعاد الجنائية

سافرت عبر رحلة تجارية.. ولن تشارك في الجلسة الافتتاحية
بدء التحقيقات الأمنية في واقعة طائرة ميركل لمعرفة الأبعاد الجنائية


برلين

أكدت معلومات، اليوم (الجمعة)، شروع محققين ألمان في بحث ملابسات تعطل طائرة المستشارة أنجيلا ميركل التي كانت ستقلها إلى قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين؛ لمعرفة ما إذا كان وراء ما حدث أي سبب جنائي.

وكانت طائرة ميركل الحكومية (إيرباص إيه 340) في طريقها من ألمانيا إلى القمة عندما اضطرت إلى الهبوط في مطار كولونيا-بون في وقت متأخر، أمس (الخميس)، فيما وصفت ميركل الواقعة بأنها "عطل خطير".

وذكرت صحيفة "راينشه بوست" الألمانية (نقلًا عن مصادر أمنية) أن الحكومة تتحرى إن كانت الواقعة ذات طابع جنائي، رغم أن المصادر أضافت -بحسب وكالة رويترز- أن المحققين عادةً ما يبحثون في كل الاتجاهات بعد أي حادث من هذا النوع.

وقالت مجلة دير شبيجل إن نظام الاتصالات على الطائرة تعطل بالكامل؛ الأمر الذي أجبر الطاقم على الهبوط باستخدام هاتف متصل بالقمر صناعي على متن الطائرة، فيما أعلن الوفد الألماني المشارك في قمة الـ20 بالأرجنتين، أن المستشارة أنجيلا ميركل ستغيب عن الافتتاح.

وأوضح شتيفن زايبرت (المتحدث باسم ميركل)، في وقت سابق، من مطار كولونيا-بون؛ أن "المستشارة لن تكون قادرة على القيام برحلة ربط مباشر بسبب مشكلات في جدولة طائرة حكومية أخرى"، وأنها والوفد الحكومي يخططان للسفر إلى مدريد، ومنها إلى بوينس أيرس، عبر رحلة تجارية.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا