>

الى علاء الزيدي اخلاق البعثيين هي اخلاق الفرسان واشك انت منهم - سرمد عبد الكريم

الى علاء الزيدي اخلاق البعثيين هي اخلاق الفرسان واشك انت منهم

سرمد عبد الكريم

قرات رسالتك الموجهة الى الرفيق مدير عام مكتب سر القطر , واضح جدا ان كل ماكتبته من اسطر طويلة هو فقط الرفيق سرمد عبد الكريم (غصبا على عينك)
عضو عامل بتكريم الرفيق المجاهد عزة ابراهيم الدوري , وبكل شرف وصفني بالرجل الذي لم يتكرر من قرون (غصبا على عينك ايضا ) ..
هذا سرمد عبد الكريم الذي وصفته نتيجة عقدة النقص التي تحملها ايها الفاشل ...
نفس اسلوب الوضيع مصطفى كامل ونفس طريقة الخائف راهب صالح ... انتم عيارة عن عصابة صغيرة لاتختلفون كثيرا عن ميلشيات
ايران , لكن للاسف متعلقة بدرنات علقت بملابس المناضلين ...

سرمد عبد الكريم ياجاهل تصدى للاحتلال علنا منذ اللحظة الاولى لهذا الاحتلال المتغطرس , رغم كل التزوير والتفاهات التي ليس لها اصل ولا فصل ...

اما ر . ف التي تعرفها جيدا فلدينا مايثبت نصالها العلني في اسواق اسطنبول (صوت وصورة ) , حتى تشبع غرورك ...

ليسمع الجميع سرمد عبد الكريم حضى باكبر تكريم ومن اكبر قيادة بعثية نضالية الا وهي الرفيق المناضل عزة ابراهيم الدوري الامين العام للحزب اذا كنت تعرفه ! ,
ولو لديك ذرة من اخلاق البعثيين لاخذت زمام المبادرة وقمت بالتهنئة , لانك تعلم
ان اخلاق البعثيين هي اخلاق الفرسان وانت بالتاكيد لست منهم بل اخلاقك اخلاق ميلشيات خامنئي وكلابه المسعورة والمنتشرة في العراق وسوريا ولبنان ...

وقبلها كرمني الرئيس الشهيد صدام حسين من السجن ... وهذا مصدر فخر ....لي وللبعثيين جميعا وبالتاكيد انت لست منهم
بسبب نضالي المستمر والعلني , عندما كنت تنام والاخرين باحضان دافئة خائفا متسترا كالنساء وهنا انا لاانتقص من المراة بشكل سلبي بسبب الجنس , فرب امراة بالف رجل
وهناك امراة تعادل جيش بنضالها ...

المهم كلماتك زادتني فخرا وعزا , واخذتك للهاوية , انت وافراد عصابة المواقع المشبوهة والكلب الضال المسعور مصطفى كامل وصاحب الخلق العالي راهب صالح الذي يدير
اكثر من 80 بالمئة من هذه المواقع ... مزيدا من الذل لك ولزملائك بالعصابة الاثمة ...


عاش الرفيق المناضل المجاهد الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي
عاش حزب البعث العربي الاشتراكي بمسيرة النضال وحملة اخلاق الفرسان
عاشت الامة العربية المجيدة
والله اكبر والعزة والمجد للمناضلين اينما كانوا



شارك اصدقائك


التعليقات (17)

  • ابو الهدى الباحث

    لك الحق ان تفتخر ....لكوني اعرفك من خلال المتابعه وحضورك الدائم في القنوات الفضائيه ودفاعك عن العراق ..وطنيتك لا غبار عليها وعقيدتك ممجده وعاليه ...وانت رجل افعال ويسمعها القاصي والداني ...عشت سالما غائما والنصر حليفك لا محال .

    الجمعة 11 يناير

اترك تعليقك

اقرأ أيضا