>

الكفاءات العراقية في اميركا مؤتمرها برعاية جمعية الصداقة العراقية - الاميركية

بترديد شعار ايران بره بره، بغداد حرة حرة ختمت
الكفاءات العراقية في اميركا مؤتمرها برعاية جمعية الصداقة العراقية - الاميركية



على بركة الله تم انعقاد مؤتمر الكفاءات العراقية في امريكا المنعقد بتاريخ ٢٠١٩/١/٥ في ولاية ميشيكان برعاية جمعية الصداقة العراقية الامريكية بحضور محافظ مدينة ورن السيد جيمس حيث تم الافتتاح في الساعة الواحدة بعد الظهر بكلمة للدكتور حسام الراوي استعرض من خلالها الاوضاع المأساوية التي يعيشها العراقيين ما بعد الاحتلال ، وما قامت به الاحزاب الاسلامية العملية الموالية لايران من خلال ميليشياتها في استهداف الكفاءات العراقية من خلال القتل والتهجير ، والدور الذي لعبته ايران في عملية التدمير المنهج للعراق ، ثم اعقبتها كلمة للدكتور عماد خميس نيابة عن جمعية الصداقة العراقية الامريكية ، حيث اكد على ضرورة مراجعة القرار الامريكي تجاه العراق والضغط باتجاه الحد من التدخل الايراني في العراق والمنطقة ، وما تعرض له العراقيين خلال الاعوام الماضية من اضطهاد على يد ميليشيات الاحزاب الدينية الموالية لايران ، ثم اعقبتها كلمة للدكتور ايهم السامرائي استعرض فيها مراحل انهيار الدولة العراقية ما بعد الاحتلال على يد احزاب السلطة الموالية لايران وما حصل من مهازل خلال عملية ما يسمى بالانتخابات الاخيرة في العراق ، ثم اعقبتها كلمة للسيد جيمس الذي اكد على اخطاء الادارة الامريكية السابقة في غزو العراق وتغير نظام الحكم فيه والذي كان يتسم بالعدالة الى حد كبير من خلال التعايش المشترك لكل العراقيين وقد حاول ثلاثة اشخاص من المندسين التشويش على كلمة السيد جميس وقد تم اخراجهم من القاعة ، ثم اعقبتها كلمة للدكتور عبدالوهاب القصاب ثم كلمة الاعلامي مظهر عارف وكلمة الدكتور نبيه العبيدي تلها عوض عنه الدكتور ريموند جورج ثم كلمة الدكتور وليد الراوي ثم كلمة الدكتور عقبة القاضي ثم كلمة السيدة حنان عبداللطيف ممثلة الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الايراني ، ركزت جميع الكلمات على الجرائم التي ارتكبتها احزاب السلطة وميليشياتها المرتبطة بايران ، ثم توجيه رسالة الى الرئيس الامريكي وتلاوة البيان الختامي للمؤتمر .
انهيت الجلسة بترديد الحاضرين لشعار ايران برة برة وبغداد تبقى حرة ، وتوجيه تحية في ذكرى تأسيس الجيش العراقي الوطني .



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا