>

الكشف عن تعاون بين وزارة الخارجية الأمريكية وفيلق القدس الإيراني

الكشف عن تعاون بين وزارة الخارجية الأمريكية وفيلق القدس الإيراني

كشف رئيس اللجنة الفرعية لشؤون الأمن القومي التابعة لمجلس الشيوخ، رون دي سانتيس، أن إدارة الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، درّبت الميليشيات الشيعية الموالية لإيران في العراق وسلّحتها بأسلحة أمريكية متطورة، وأنه يجب على وزارة الخارجية الأمريكية أن توقف تعاونها مع الحرس الثوري وخاصة قائد فليق القدس، اللواء قاسم سليماني.

وحسب موقع “واشنطن فري بيكون”، أضاف أن الكونغرس وضع وزارة الخارجية تحت الضغط للحصول على وثائق هذا التعاون وتسليح ميليشيات الحشد الشعبي بأسلحة متطورة أمريكية ومنها دبابات آبراهامز، مشدداً على ضرورة إيقاف هذا التعاون.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا