>

القوات العراقية تواجه مقاومة «شرسة» في الموصل

القوات العراقية تواجه مقاومة «شرسة» في الموصل

الموصل - أ ف ب:
تواجه القوات العراقية مقاومة شرسة في المعارك التي تخوضها في الموصل ضد تنظيم داعش، في جنوب غرب المدينة، حسبما أعلن ضابط عراقي رفيع أمس الأربعاء. وشنت القوات العراقية في 19 شباط/فبراير عملية لاستعادة الجانب الغربي من مدينة الموصل، تمكنت خلالها من استعادة المطار والتقدم في عمق الجانب الغربي من المدينة التي تعد آخر أكبر معاقل المسلحين في البلاد.
وقال الفريق الركن عبد الغني الأسدي قائد قوات مكافحة الإرهاب في معركة الموصل، لفرانس برس ان «بالنسبة لمنطقة (المأمون) مجمع شقق، تعتبر مهمة جداً للسيطرة على طريق بغداد والأحياء المحيطة بها».
وأضاف أن «المقاومة عنيفة وشرسة لأنهم يدافعون عن هذا الخط، وهو في تقديرنا الخط الرئيس بالنسبة لهم». وتعرضت منطقة المأمون إلى أضرار كبيرة، فقد دمرت منازل والطرقات مليئة بالحفر بسبب انفجار الألغام بينما تراكم حطام السيارات فوق بعضها بعضاً.
وتمكنت القوات العراقية بدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، من استعادة أغلب المناطق التي سيطر عليها المقاتلون بعد هجومهم الشرس في حزيران/يونيو 2014.
وأطلقت القوات العراقية في 17 تشرين الأول/أكتوبر عملية واسعة لاستعادة السيطرة على الموصل، وتمكنت قبل شهر من استعادة كامل الجانب الشرقي من المدينة، في غضون ذلك أعلن وزير الهجرة والمهجرين العراقي جاسم محمد الجاف أمس الأربعاء فرار 26 ألف نازح من الجانب الغربي لمدينة الموصل (شمال) منذ انطلاق العمليات العسكرية لاستعادة المدينة من قبضة تنظيم داعش قبل عشرة أيام.
وقال الوزير في بيان نقله مكتبه الإعلامي إن «فرق الوزارة الميدانية استقبلت 26 ألف نازح من أيمن الموصل (الجانب الغربي) خلال الأيام العشرة الماضية».



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا