>

القوات الحكومية السورية تشدد الخناق على مدينة تدمر ومسلحو “الدولة” يحرقون آبار جزل النفطية

القوات الحكومية السورية تشدد الخناق على مدينة تدمر ومسلحو “الدولة” يحرقون آبار جزل النفطية


دمشق - د ب أ – شددت القوات الحكومية السورية والمسلحون الموالون لها الخناق على تنظيم “الدولة الاسلامية” في مدينة تدمر ومحيطها بعد أن وصلت إلى سفوح جبل الهيال ومشارف المنطقة المعروفة باسم المثلث غرب مدينة تدمر بحوالي 4 كم.

وذكر مصدر ميداني سوري، أن مقاتلي “الفيلق الخامس التابع للقوات الحكومية والذي يشرف عليه الجيش الروسي أصبحوا على بعد نحو 4 كم غرب مثلث تدمر بعد فرار مسلحي داعش باتجاه مدينة تدمر”.

ولفت المصدر إلى أن مقاتلي الفيلق سيطروا على برج السيريتل وبدأوا بعملية رمي تمهيدي وقصف صاروخي على مدرسة السواقة شرق منطقة البيارات، تمهيداً لاقتحامها خلال الساعات القليلة القادمة.

وأعلنت قيادة الجيش السوري نهاية العام الماضي عن تشكيل “الفيلق الخامس – اقتحام” ليكون رديفاً للقوات الحكومية في عملياتها العسكرية، وذلك بتمويل وتسليح وإشراف كامل من الجيش الروسي حيث يقوم ضباط روس بقيادة الفيلق الذي تحشد الحكومة السورية كل جهودها لزيادة عدد المنتسبين إليه.

وأكد المصدر الميداني أن القوات الحكومية مدعومة بمجموعات الدفاع الوطني تقدمت في محيط منطقة البيارات وسيطرت على منطقة ابراج الطيران ووصلت الى السفوح الغربية لجبل هيال في ظل انهيار كبير بين صفوف مسلحي “الدولة”.

وفي منطقة آبار النفط شمال غرب مدينة تدمر تحدث المصدر الميداني عن رصد تصاعد دخان كثيف من آبار جزل جراء حرق التنظيم للآبار وخطوط النفط في المنطقة.

وسبق لتنظيم “الدولة” أن فجر آبار الغاز في منطقة جحار ومعمل حيان للغاز وشبكة الأنابيب الواصلة بينهما.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا