>

الغارديان: نايجل فاراج “موضع اهتمام” في تحقيق ترامب

الغارديان: نايجل فاراج “موضع اهتمام” في تحقيق ترامب

ذكرت صحيفة “الغارديان” نقلاً عن مصادر لم تكشف عن هويتها، أن نايجل فاراج الرئيس السابق لحزب “الاستقلال” البريطاني: “شخص موضع اهتمام في تحقيق أمريكي حول احتمال تواطؤ روسيا مع حملة دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية”.

ووضحت الصحيفة المعنية اليوم الخميس إن فاراج: “ليس متهماً بارتكاب أي مخالفات وليس مشتبهاً فيه أو هدفاً للتحقيق الأمريكي”. ولكنها أضافت أن الزعيم السابق للحزب المناهض لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي: “أثار اهتمام المحققين في مكتب التحقيقات الاتحادي بسبب علاقاته مع أفراد على صلة بحملة ترامب وجوليان أسانج مؤسس موقع ويكيليكس للتسريبات”.

وكتعقيب للتقرير الذي أوردته “الغارديان” قال فاراج لـصحيفة “الدايلي ميل” البريطانية: “لا أصدق ذلك، ليس لي أي صلات. لم أزر روسيا قط. لم تكن لي أي أعمال مع روسيا”.

ومن جانبه رد متحدث باسم حزب الاستقلال البريطاني عند سؤاله عن تقرير “الغارديان” قائلاً إنه أمر سخيف.

وأضاف المتحدث: “على حد علمي فإن السياسي الروسي الجاد الوحيد الذي أمضى نايجل بعض الوقت معه هو (لاعب الشطرنج) جاري كاسباروف”.

الجدير بالذكر أن مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية مايكل بومبيو، أتهم موقع “ويكيليكس″ بالسعي للتدخل في الانتخابات الأمريكية، وذلك عندما نشر الأخير مواد مسربة من أجهزة كومبيوتر تخص حملة الديمقراطيين خلال حملة انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016.

وقال بومبيو إن المخابرات العسكرية الروسية استخدمت تسريبات “ويكيليكس″ لنشر المواد، وخلص إلى أن روسيا سرقت رسائل البريد الإلكتروني واتخذت إجراءات أخرى لتُرجح كفة الفوز لصالح ترامب الجمهوري في الانتخابات على الديمقراطية هيلاري كلينتون.

ومن المعروف أن فاراج الذي قاد حملة على مدى عقود لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مؤيد قوي لترامب. والتقى به في نيويورك بعد أيام من الانتخابات وحضر حفل تنصيبه في واشنطن.

كما والتقى فاراج أسانج المسؤول عن موقع “ويكيليكس″ في مارس آذار من هذا العام في سفارة الإكوادور بلندن التي يحتمي بها منذ 5 سنوات.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا