>

العفو الدولية: "دائمي" و"إيرايي" تُقتلان داخل سجون الملالي

مضربتان عن الطعام منذ 36 يومًا
العفو الدولية: "دائمي" و"إيرايي" تُقتلان داخل سجون الملالي

كشفت منظمة العفو الدولية أن السجينتين الإيرانيتين "أتنا دائمي" و"كولرخ إيرايي" تتعرضان لمعاملة سيئة جدًّا في سجن قرتشك بحسب ما ذكره موقع "راديو زمانه" اليوم.

وتدعو "المنظمة" إلى الإفراج الفوري عن "دايمي"، و"إيرايي" المحتجزتين في ظروف غير إنسانية، دفعتهما إلى الإضراب عن الطعام لليوم السادس والثلاثين.

وتقبع المرأتان في قسم العنبر المعزول في السجن، ويمنع وصولهما إلى العالم الخارجي، وتواجهان مشكلات صحية خطيرة إثر الإضراب عن الطعام.

ويذكر أن سجن قرتشك كان في السابق مزرعة دواجن بمدينة "ري" (6 كيلومترات جنوب شرق طهران)، قبل أن يتحول إلى أحد أسوأ سجون النساء سمعةً في العالم.

وقال "فيليب لوثر" مدير البحوث وأنشطة كسب التأييد للشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمنظمة العفو الدولية؛ إن السلطات الإيرانية تعامل الفتاتين تعاملًا "غير إنساني ومهين".

ووفقًا للتقارير الواردة عن منظمة العفو الدولية، فإن المعتقلات في سجن قرتشك يتعرضن لانتهاكات خطيرة، كالاغتصاب والتعذيب والضرب والسب.

كذلك تعاقب السلطات المعتقلات اللاتي يتذمرن بشأن ظروف السجن، كرداءة الطعام أو عدم وجود خدمات صحية، برميهن في زنزانات انفرادية، لكن مع سجينة أخرى مضطربة نفسيًّا، كنوع من التعذيب.

وتقضي الناشطة الحقوقية "إتنا دائمي" (29 عامًا) عقوبة السجن 7 سنوات بتهمة "الدعاية المناهضة للحكومة والمجتمع والتواطؤ ضد الأمن القومي وإهانة الملا الخامنئي".

أما "كولرخ إيرايي" البالغة من العمر 37 عامًا، فاتهمت بـ"إهانة المقدسات " وإهانة المرشد الإيراني علي خامنئي شخصيًّا وحُكم عليها بالسجن 6 سنوات.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا