>

الصحفية الألمانية المعتقلة في تركيا تعود إلى وطنها الأحد المقبل

بعد رفع حظر السفر المفروض عليها
الصحفية الألمانية المعتقلة في تركيا تعود إلى وطنها الأحد المقبل

برلين
د ب أ

من المنتظر عودة الصحفية الألمانية ميسالي تولو، التي اعتقلت العام الماضي في تركيا بتهم تتعلق بالإرهاب، إلى موطنها في مدينة أولم الألمانية الأسبوع المقبل.

ومن المقرر أن تصل تولو إلى مطار مدينة شتوتجارت الألمانية يوم الأحد المقبل. وتعتزم الصحفية المنحدرة من أصل تركي، الإجابة على أسئلة الصحفيين مساء اليوم نفسه، قبل أن تتوجه إلى منزل والدها في مدينة أولم.

وكانت محكمة تركية قد رفعت مؤخرًا حظر السفر المفروض على تولو، وكان القرار بمثابة مفاجأة، حيث قضت محكمة في إسطنبول إبريل الماضي بالإبقاء على حظر السفر. ومن المقرر أن تستأنف محاكمتها في تركيا في 16 أكتوبر المقبل بتهم تتعلق بالدعاية الإرهابية والانتماء للحزب الشيوعي التركي المتطرف، والذي تصنفه تركيا منظمة إرهابية.

يذكر أنه تم الإفراج عن تولو على ذمة المحاكمة في 18 ديسمبر الماضي، لكن تم منعها من مغادرة البلاد.

وقال والد الصحفية، علي رضا تولو، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية اليوم الجمعة، إن ابنته تعتزم العودة إلى تركيا. موضحًا أن زوجها لا يزال هناك.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات التركية فرضت حظر سفر على زوج تولو على خلفية تهم تتعلق بالإرهاب أيضًا.

وأعرب الأب عن عدم قلقه إزاء إمكانية القبض على ابنته مجددًا حال عادت إلى تركيا، وقال: "إنها ستسافر بالتأكيد إلى تركيا مجددًا، شريطة أن تسمح لها تركيا بدخول البلاد".

تجدر الإشارة إلى أن قضية تولو، بالإضافة إلى قضية دينيس يوجيل، مراسل صحيفة "دي فيلت" الألمانية، والناشط الحقوقي بيتر شتويتنر، تسببت في توتر شديد في العلاقات الألمانية-التركية.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا