>

الشرطة الفرنسية تتحدى السترات الصفراء وتعزز من إجراءاتها الأمنية

دعت المواطنين لاستخدام سيارات النقل العامّ للوصول إلى الشانزليزيه..
الشرطة الفرنسية تتحدى السترات الصفراء وتعزز من إجراءاتها الأمنية

باريس :

بدأت الشرطة الفرنسية تعزيز إجراءاتها الأمنية، لتأمين احتفالات رأس السنة وتحسّبًا للدعوات الاحتجاجية التي أطلقتها حركة السترات الصفراء.

ونشرت وزارة الداخلية الفرنسية عناصرها، في منطقة الشانزليزيه‎ وساحة إيتوال في باريس، بحسب قناة فرانس 24 التي أكدت أن الإجراءات الأمنية سيتم تعزيزها بشكل كبير في باريس ليلة رأس السنة بل ومنذ يوم 31 ديسمبر، خصوصًا وأن منطقة الشانزليزيه‎ السياحية تشهد عادة تجمعات كبيرة في تلك المناسبة.

وشدّدت الشرطة الفرنسية (في بيان) على أنه في ظل التهديد الانتقامي القائم في البلاد، سيتم فرض طوق أمني على محيط الشانزليزيه وساحة إيتوال في العاصمة باريس"، بينما تشهد تلك المنطقة تجمّعات بأعداد كبيرة للاحتفال بأعياد رأس السنة تصعّب عملية السيطرة الأمنية عليها.

وزاد الموقف صعوبة مع إعلان حركة السترات الصفراء الدعوة للاحتجاج في تلك المناطق، كما أعلن أكثر من سبعة آلاف شخص عزمهم المشاركة في التظاهرات، وأيد 58 ألفًا اهتماماهم بتوجّه الحركة.

وأعلنت الشرطة الفرنسية أنها ستقوم بتفتيش وفحص دقيق لحقائب المارّة، فضلًا عن منع إدخال الكحول والألعاب النارية نهائيًّا، مع غلق ذلك الجزء من العاصمة والطرق المؤدية إليه أمام حركة السيارات.

ودعت المواطنين إلى استخدام سيارات النقل العامّ التي ستكون مجانية يومي الإثنين والثلاثاء، بدلًا من سياراتهم الخاصة للوصول إلى منطقة الشانزليزيه.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا