>

السلطات السودانية تبدأ فض اعتصام مقر قيادة الجيش بالقوة

شهود: انهالت بالغاز والرصاص الحي على المتظاهرين
السلطات السودانية تبدأ فض اعتصام مقر قيادة الجيش بالقوة

الخرطوم :

بدأت السلطات الأمنية في السودان في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين، فض اعتصام ما يزيد عن المليون متظاهر من أمام مقر القيادة العامة في قلب العاصمة الخرطوم.

وقال شهود عيان لوكالة الأنباء الألمانية، إن الأجهزة الأمنية انهالت بعبوات الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي على المتظاهرين.

وسمع سودانيون على بعد مئات الأمتار، دوي انفجارات قادمة من اتجاه القيادة العامة.

وكان عشرات الآلاف من السودانيين، تدفقوا في الساعات الأولى من فجر اليوم الاثنين، نحو مقر القيادة العامة للجيش السوداني بالعاصمة الخرطوم؛ للانضمام إلي ما يزيد عن المليون متظاهر، يعتصمون هناك؛ للمطالبة بإسقاط النظام.

وتأتي الخطوة بعد انتشار تسريبات عن نية الحكومة السودانية فض المتظاهرين المعتصمين أمام القيادة العامة منذ الأمس بالقوة.

وقال شهود عيان، إن عشرات الآلاف من المتظاهرين عبروا الكباري المختلفة التي تفصل العاصمة عن مدن بحري وأم درمان؛ للانضمام إلى المعتصمين ومساندتهم والحد من عملية فض التظاهرات بالقوة.

وردد المتظاهرون الهتافات المطالبة بإسقاط النظام أمام مقر القيادة العامة للجيش.

وأعلن تجمع المهنيين السودانيين (تجمع نقابي غير رسمي)، عن مؤتمر صحفي بمقر الاعتصام لممثلي التجمع والقوى المتحالفة معهم، بينهم قادة الأحزاب السياسية.

يذكر أن التظاهرات اندلعت في مدن سودانية في التاسع عشر من ديسمبر الماضي؛ للاحتجاج على الأوضاع الاقتصادية والمطالبة بإسقاط النظام.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا