>

الرئاسة الفلسطينية: الجولة الأمريكية الجديدة للمنطقة سيكون مصيرها الفشل

الرئاسة الفلسطينية: الجولة الأمريكية الجديدة للمنطقة سيكون مصيرها الفشل

رام الله: أكد نبيل أبو ردينه الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية أن الحديث عن جولة أمريكية جديدة لدول المنطقة بهدف بحث ما يسمي “صفقة القرن” أو أي مسميات أخرى، هي مضيعة للوقت وسيكون مصيرها الفشل، اذا استمرت بتجاوز الشرعية الفلسطينية المتمسكة بالثوابت المتفق عليها عربياً ودوليا.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) السبت عن أبو ردينة قوله إن “الجولة الأمريكية التي بدأت في نيويورك والأمم المتحدة، والهادفة لتمرير خطة لا معنى لها، والبحث عن أفكار مبهمة لفصل غزة تحت شعارات إنسانية مقابل التنازل عن القدس ومقدساتها لن تحقق شيئا، دون الالتزام بالشرعية العربية الممثلة بقرارات القمم العربية، وقرارات مجلس الأمن الدولي، والشرعية الدولية، وفي الأساس منها موافقة الشعب الفلسطيني وتوقيع الرئيس، سيكون مصيرها الفشل الكامل”.

وحذر أبو ردينة أن هذا الأمر سيؤدي إلى مزيد من زعزعة الاستقرار الاستراتيجي الاقليمي ويدفع المنطقة إلى المجهول.

وتابع “المطلوب من الادارة الأمريكية التوقف عن محاولات تجاوز الشرعية الفلسطينية، وأن صنع السلام يتطلب الامتثال لقرارات الشرعية الدولية وفق حل الدولتين، لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود العام 1967، لكي لا تخلد هذه الادارة الصراع العربي – الاسرائيلي، وتعطي غطاءً لمواجهة بلا نهاية”.(د ب أ)



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا