>

الدفاع الروسية: رصدنا تحركات أمريكية بالمتوسط لشن ضربة ضد قوات الأسد

موسكو حذرت واشنطن من الإقدام على الخطوة
الدفاع الروسية: رصدنا تحركات أمريكية بالمتوسط لشن ضربة ضد قوات الأسد

قالت وزارة الدفاع الروسية، الاثنين، إنها رصدت تحركات تقوم بها واشنطن في الشرق الأوسط؛ لتعزيز قواتها في المنطقة، استعدادًا لشن ضربة محتملة ضد قوات النظام السوري، الأمر الذي تخشاه موسكو.

ونقلت وكالات أنباء عن الناطق الرسمي لوزارة الدفاع الروسية، اللواء إيجور كوناشينكوف، قوله إن المدمرة الأمريكية "روس" المزودة بما يقدّر بنحو 28 صاروخًا من طراز "توماهوك"، دخلت البحر المتوسط في 25 أغسطس، مشيرًا إلى أن هذه الصواريخ قادرة على ضرب أي هدف في سوريا.

وكان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي، جون بولتون، قد حذر في وقت سابق من أغسطس، بأن الولايات المتحدة سترد بـ"قوة شديدة" في حال استخدم النظام السوري أسلحة كيمياوية في محافظة إدلب، قائلًا: "نرى الآن خططًا يضعها النظام السوري لاستئناف هجوم عسكري في محافظة إدلب".

وتتفاقم تداعيات التحضير لهجوم كيماوي على محافظة إدلب السورية، الذى تتبادل بشأنه الاتهامات بين معسكر الحكومة السورية وحلفائها، والولايات المتحدة الأمريكية، وحلفائها في الغرب، وتصاعدت الأمور إلى حد تهديد واشنطن لنظام الأسد بتوجيه ضربات عسكرية داخل سوريا، الأمر الذى تحذر منه موسكو، وتتوعد بالتصدي له بكل قوة وحزم.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا