>

الخارجية المصرية تلغي اجتماعا مع مستشار ترمب

الخارجية المصرية تلغي اجتماعا مع مستشار ترمب

القاهرة - واع

ألغت الخارجية المصرية اجتماعا كان مقررا عقده أمس بين مستشار الرئيس الأميركي جاريد كوشنر ووزير الخارجية المصري سامح شكري، بعد وقت قليل من بيان أصدرته، وعبرت فيه عن أسفها لخفض المساعدات الأميركية لمصر بملايين الدولارات.
وكانت الولايات المتحدة قد قررت حرمان مصر من مساعدات قيمتها 95.7 مليون دولار، وتأجيل صرف 195 مليون دولار أخرى بدعوى عدم إحراز مصر تقدما على صعيد احترام حقوق الإنسان والمعايير الديمقراطية على حد قول الإدارة الأميركية.
واعتبرت الخارجية المصرية في بيانها أن تخفيض جزء من برنامج المساعدات لمصر يعكس سوء تقدير لطبيعة العلاقة الاستراتيجية التي تربط البلدين على مدار عقود طويلة، واتباع نهج يفتقر إلى الفهم الدقيق لأهمية دعم واستقرار مصر، ونجاح تجربتها وحجم وطبيعة التحديات الاقتصادية والأمنية التي تواجه الشعب المصري.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا