>

الحكومة البريطانية تتعهد بإلغاء الحد الأقصى لهجرة العمالة الأجنبية إلى لندن

تقدم مساهمة إيجابية في المال العام..
الحكومة البريطانية تتعهد بإلغاء الحد الأقصى لهجرة العمالة الأجنبية إلى لندن

لندن

تعهدت الحكومة البريطانية بإلغاء الحد الأقصى لهجرة العمالة الأجنبية ذات الكفاءة العالية إلى بريطانيا، قبل الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وقالت اللجنة الاستشارية للهجرة، التي أعدت التقرير؛ إن هذه العمالة تقدم مساهمة إيجابية للمال العام.

ومن أمثلة العمالة ذات الكفاءة العالية، الاستشاريون في مجال طب الأطفال، ومصممو ألعاب الكمبيوتر، والمتخصصون بالتصدي للقرصنة الإلكترونية، ومهندسو التعدين.

ويقترح التقرير خضوع عمالة الاتحاد الأوروبي للقواعد التي يخضع لها غيرهم من المهاجرين، لكنه يقترح أيضًا أن تقدم لهم بريطانيا مكانة خاصة في اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي.

ووفقًا للنظام الحالي، تتمتع العمالة من المنطقة الاقتصادية الأوروبية، التي تضم دول الاتحاد الأوروبي -بما في ذلك بريطانيا والنرويج وأيسلندا وليختنشتاين- بحرية السفر والعمل في المنطقة بدون تأشيرة.

وأوصت اللجنة بسياسة تسمح بقدرة أكبر للعمالة الأجنبية ذات الكفاءة العالية على دخول بريطانيا، مع حد دخول العمالة ذات الكفاءة المنخفضة.

وخلص التقرير إلى أنه فيما يتعلق بالعمالة المنخفضة الكفاءة، فإن "اللجنة غير مقتنعة بأن هناك حاجة لوجود مسار خاص لها " من الاتحاد الأوروبي لشغل وظائف في قطاعات مثل التخديم في المطاعم والمقاهي وغيرها.

وخلصت اللجنة -التي تتكون من خبراء مستقلين- أيضًا إلى أنها لا ترى "مبررًا هامًّا لحصول عمالة المنطقة الاقتصادية الأوروبية على قواعد مختلفة" عن غيرها من الدول الأخرى.

وتوصَّلت اللجنة في تقريرها أيضا إلى أنه لا يوجد ما يشير إلى أن زيادة الهجرة الأوروبية أضرت بالحياة في بريطانيا.

وتوصَّل التقرير إلى أن المهاجرين من الاتحاد الأوروبي يدفعون ضرائب أكثر مما يحصلون على معونات اجتماعية، ويساهمون في تمويل الخدمات الصحية البريطانية أكثر مما يحصلون عليه من رعاية صحية، كما أنهم لا يؤثرون في معدلات الجريمة بالبلاد.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا