>

البنوك المغربية تتخذ إجراءات احترازية ضد إيران

بعد عقوبة ترامب ضد طهران
البنوك المغربية تتخذ إجراءات احترازية ضد إيران

وجّهت مصالح وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في المغرب مراسلة إلى البنوك المغربية، تُخبرهم فيها بالقرار الأمريكي لاتخاذ احتياطاتها في تعاملاتها مع الشركات الدولية.

وقال مصدر مطلع لموقع "هسبريس" المغربي: إنَّ "المراسلة هي إجراء إداري اعتيادي تقوم به وزارة الخارجية عندما تكون هناك تطورات دولية قد تمس بقطاع مغربي كيفما كانت، سواء كانت قرارات إيجابية أم سلبية".

وأكد أن "الوثيقة لا تتضمن أي توجيه من قبل وزير الخارجية لقطع التعامل التجاري مع إيران".

وأطلعت الوثيقة القطاعات البنكية المغربية على المواعيد التي فرضتها الإدارة الأمريكية لدخول القرار حيّز التنفيذ ضد التعامل التجاري مع الأصول والاستثمارات ذات الأصل الإيراني.

يأتي ذلك بعد توجيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحذيرًا قويًا إلى شركاء الولايات المتحدة التجاريين بخصوص التعامل مع إيران بعد إعادة فرض العقوبات عليها، يبدو أنَّ الرباط باتت تشعر بالقلق بشأن الخطوة المثيرة للجدل، خصوصًا بعد تهديد ترامب وقف تعامله التجاري مع أي دولة تتعامل تجاريًا مع طهران.

ووضعت العقوبات الأمريكية الجديدة ضد إيران عددًا من الدول في موقف محرج، بعد تأكيد ترامب على أن الشركات التي ستواصل العمل مع إيران، بعد بدء سريان عقوبات جديدة على طهران، لن تعمل في الولايات المتحدة.

وكانت المملكة قد قرّرت قطع علاقاته الدبلوماسية مع إيران، بسبب الدعم العسكري لحليفها حزب الله للبوليساريو؛ غير أن الرباط لم تتخذ أي خطوات رسمية بشأن التعامل التجاري مع طهران.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا