>

الادارة الامريكية الجديدة تنتقد مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة

الادارة الامريكية الجديدة تنتقد مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة


جنيف - د ب أ – حذرت مسؤولة أمريكية بارزة بشدة مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة، من أنه يفقد لمصداقته، مما أثار تكهنات بأن الادارة الامريكية الجديدة، ربما تنسحب من المجلس.

واتهمت المبعوثة الامريكية ايرين باركلاي، الاربعاء المجلس المكون من 47 عضواً بانتقاء إسرائيل بشكل غير عادل، وأن العديد من الحكومات، الممثلة في الهيئة التي تتخذ من جنيف مقرا لها مسؤولة عن عمليات قتل غير قانونية واعتقالات واغتصاب.

وأضافت المبعوثة في اجتماع “فيما نفكر في ارتباطنا المستقبلي، ستدرس حكومتي أعمال المجلس، بالتركز نحو الاصلاح”.

وطبقا لتقرير غير مؤكد من قبل صحيفة “بوليتيكو” الاخبارية الامريكية، فإن إدارة الرئيس الامريكي دونالد ترامب تدرس الانسحاب من المجلس.

وقالت باركلاي “لكي يكون لهذا المجلس أي مصداقية، ناهيك عن النجاح، يجب أن يبعد عن المواقف غير المتوازنة وغير المجدية”.

يذكر ان الدول الاعضاء المسلمة والعربية في المجلس، قد ضمنت في السنوات الاخيرة أن إسرائيل وتعاملها مع الفلسطينيين، نالا قدراً من الاهتمام من خلال سيل من التحقيقات والتقارير.

وأضافت باركلاي أن المجلس جعل نفسه محل”سخرية” بالتشكك في شرعية إسرائيل بتلك الطريقة.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا