>

الإعدام لوافد لبناني وزوجته السورية في قضية "فلبينية الفريزر" بالكويت

بيروت رفضت تسليمه.. وشريكته هاربة في بلادها
الإعدام لوافد لبناني وزوجته السورية في قضية "فلبينية الفريزر" بالكويت

قضت محكمة جنايات الكويت برئاسة المستشار محمد غازي المطيري، صباح اليوم (الأحد 1 أبريل)، غيابيًا، بالإعدام شنقًا على الوافد اللبناني وزوجته السورية في قضية قتل خادمتهما الفلبينية "ضحية الفريزر"، بحسب صحيفة "الأنباء" الكويتية.

وكان اللبناني "ن. ع. ع" (مواليد 1978)، من سكان صيدا، جنوبي لبنان، والموقوف في بلاده قد اعترف بقتل الخادمة الفلبينية في الكويت قبل أكثر من عام، وتجميد جثتها في "الفريزر".

وتمكنت السلطات اللبنانية من توقيفه الشهر الماضي، وقامت النيابة العامة التمييزية بتحويله إلى النيابة العامة الاستئنافية في الجنوب.

فيما لا تزال زوجته السورية، شريكته في الجريمة " م.ع.ح"، متوارية عن الأنظار.

وقبل نحو شهرين عثرت الأجهزة الأمنية في الكويت على جثة الخادمة الفلبينية في ثلاجة بالشقة التي كان الزوجان الوافدان يقطنان بها منذ مدة طويلة.

وأعلنت السلطات الكويتية أنَّ المتهمين غادرا البلاد، وأبلغت عنهما على الفور أجهزة الأمن اللبنانية التي ضبطت الزوج، لكنها رفضت تسليمه، وقررت محاكمته في لبنان، فيما لا تزال زوجته في سوريا، وفق مصادر متطابقة.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا