>

اغتيال رئيس حركة النضال العربي لتحرير الأحواز أمام منزله في لاهاي الهولندية

اغتيال رئيس حركة النضال العربي لتحرير الأحواز أمام منزله في لاهاي الهولندية

تم اغتيال أحمد مولى، رئيس حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، أمام منزله في مدينة لاهاي الهولندية بكاتم الصوت الساعة 5 مساء الأربعاء.
وتعرض أحمد مولى لطلقتين في رأسه وأخرى في صدره، وفارغ الحياة في المكان، وتمت حادثة الاغتيال حين استقبال أحمد مولى لبعض أعضاء الجبهة العربية لتحرير الأحواز في منزله.
وفي حديثه من مدينة لاهاي ومحل الحادث، اتهم مسؤول مكتب الإعلامي لمنظمة حزم لتحرير الأحواز، عادل السويدي، إيران وأتباعها بالوقوف وراء عملية اغتيال الشهيد المناضل أحمد مولى، وطالب القوى الوطنية الأحوازية أن تتماسك بشكل أكبر لمواجهة السلوك الإرهابي الإيراني، وخصوصا ما تقوم به السفارة الإيرانية في هولندا.
وناشد السويدي محكمة الجنائية الدولية الكائنة في لاهاي متابعة هذا الملف بقية حماية حياة المناضلين الأحوازيين وأسرهم في المهجر.
تجدر الإشارة إلى أن حركة النضال العربي لتحرير الأحواز هي إحدى الحركات الأحوازية النشطة داخل الأحواز، وأنها تعرف بكفاحها المسلح ضد السلطات الإيرانية، وأعدمت إيران العشرات من قادتها وكوادرها خلال السنوات العشرة الماضية.
وبثت قناة "برس تي في" الإيرانية عدة تقارير في عام 2010، ووضعت الشهيد أحمد مولى على قائمة المطلوبين للسلطات الإيرانية..



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا