>

اعتقال ممثل تويوتا في إيران

على خلفية قضية واردات السيارات
اعتقال ممثل تويوتا في إيران

ترجمات


أعلن النائب العام بالعاصمة الإيرانية طهران، عن اعتقال مدير شركة ايرتويا (ممثلة شركة تويوتا اليابانية في إيران)، وأحد موظفي الجمارك، في قضية واردات السيارات.

وقال نائب عام طهران "جعفري دولت آبادي"، لقد تم القبض على مدير شركة ايرتويا، وموظف بهيئة الجمارك، متابعة لقضية واردات السيارات، مضيفًا أن الجهات المختصة بالقضاء بدأت بالتحقيق في القضية.

وقد أُثيرت في إيران الفترة الأخيرة، قضية عُرفت بواردات السيارات، حيث أعلنت الجهات القضائية عن تسجيل تخلفات وتجاوزات من قبل عدد من شركات استيراد وصناعة السيارات، وكذلك وزارة الصناعة والتجارة في ملف استيراد السيارات من الخارج.

وكان المتحدث باسم القضاء الإيراني "محسن أجي"، قد كشف سبتمبر الماضي عن اطلاع وزير الصناعة المستقيل "محمد شريعتمداري"، على حقيقة التجاوزات التي خرجت من وزارته، فيما لم يُبلغ الجهات القضائية بحقيقة الأمر، بحسب تقرير لصحيفة "دنياي اقتصاد" الإيرانية.

وتشهد صناعة السيارات في إيران أزمات متلاحقة منذ انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي، وإعادة فرضها العقوبات الاقتصادية على طهران، حيث أعلنت شركات كبرى في صناعة السيارات عن انسحابها من الأسواق الإيرانية، كان أبرزها "بيجو" الفرنسية.

وجاء قطاع السيارات وحظر توريد قطع غيار الداخلة في تصنيعها إلى إيران، ضمن القطاعات التي شملتها المرحلة الأولى من العقوبات الاقتصادية الأمريكية على طهران والتي بدأ سريانها منذ أغسطس الماضي.

ويرى خبراء أن المرحلة الثانية من العقوبات الأمريكية على اقتصاد إيران والذي سيجري تنفيذها مطلع نوفمبر المقبل، ستكون الأشد تأثيرًا على النظام الإيراني؛ لا سيما وأنها ستشمل قطاع النفط الذي تُمثل صادراته 70% من موازنة الدولة الفارسية.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا