>

ارتفاع أعداد معتقلي السترات الصفراء بفرنسا إلى 400 شخص

إضاءة شعلة نصب قوس النصر من جديد
ارتفاع أعداد معتقلي السترات الصفراء بفرنسا إلى 400 شخص

باريس

كشفت قائمة جديدة للشرطة الفرنسية عن اعتقال أكثر من 400 شخص في احتجاجات "السترات الصفراء" بالعاصمة باريس، فيما أعيد إضاءة شعلة نصب قوس النصر، مساء أمس الأحد، كما يحدث كل ليلة.

وواجهت شرطة مكافحة الشغب، أول أمس السبت، احتجاجات عنيفة بعد أن أقدم المحتجين على إحراق عشرات السيارات في أرقى الأحياء الباريسية، ونهبوا متاجر وحطموا نوافذ منازل فاخرة ومقاهٍ في أسوأ اضطرابات بالعاصمة منذ عام 1968.

وفاجأ أصحاب السترات الصفراء، الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بمظاهرات قوية، فيما يحاول إنقاذ شعبيته التي هوت بسبب إصلاحات اقتصادية يُنظر إليها على أنها منحازة للأغنياء.

وتضم حركة "السترات الصفراء" أطيافًا من المؤيدين من مختلف الأعمار والمهن والمناطق، وبدأت على الإنترنت كرد فعل عفوي على رفع أسعار الوقود لكنها تحولت إلى تعبير أوسع عن الغضب لارتفاع تكاليف المعيشة على أبناء الطبقة المتوسطة.

وتعد الحركة بلا زعامة واضحة مما يجعل المحادثات أكثر تعقيدًا بالنسبة للحكومة. فيما تبحث الحكومة الفرنسية عن سبيل للتواصل، بحسب "رويترز".

ويقول ماكرون إن الضرائب على المحروقات جزء من مسعاه؛ لمحاربة تغير المناخ وإنه يريد إقناع السائقين الفرنسيين بالاستغناء عن السيارات التي تعمل بالديزل والإقبال على أنواع أقل تلويثًا للبيئة. وأضاف يوم السبت أنه لن يحيد عن أهداف سياسته.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا