>

اتجاه في بريطانيا إلى تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي

دعوة الملكة تعزز التوقعات الجديدة
اتجاه في بريطانيا إلى تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي

كشفت وزيرة شؤون الدولة في مجلس العموم البريطاني أندريا ليدسوم، أن الموعد الرسمي لخروج بلادها من االاتحاد الأوروبي قد يتأجّل أسبوعين؛ لمنح مزيد من الوقت لتصديق النواب على التشريع المتعلق به.

وقالت، في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي»، اليوم السبت: «بإمكاننا تمرير التشريع، وأعتقد أننا على الرغم من كل شيء لدينا علاقة قوية جدًّا بأصدقائنا وجيراننا في الاتحاد الأوروبي. وأنا واثقة بأنّنا إذا احتجنا أسبوعين إضافيين أو ما شابه، فإن ذلك سيكون قابلًا للتطبيق».

جاء ذلك في وقتٍ أكدت فيه متحدثة باسم رئاسة الوزراء أنّ موقف الحكومة لم يتغير، وأنّها لا تبحث تمديد الفترة المتبقية للانسحاب الرسمي بموجب البند 50 من ميثاق الاتحاد الأوروبي.

ومن المقرر أن تنسحب بريطانيا (خامس اقتصاد في العالم)، من التكتل في 29 مارس المقبل، لكنّ النواب رفضوا اتفاق الخروج الذي توصلت إليه رئيسة الوزراء تيريزا ماي مع الاتحاد؛ ما ترك الباب مفتوحًا أمام عدة احتمالات؛ بينها الانسحاب بفوضوية دون اتفاق. ومن المفترض أن يصوت البرلمان على سلسلة من التعديلات بعد غدٍ الثلاثاء.

وتواجه بريطانيا أكبر أزمة سياسية في نصف قرن، في ظل ما تعانيه من مصاعب بشأن كيفية الخروج من التكتل الذي انضمت إليه عام 1973، أو حتى ما إذا كانت ستخرج منه بالأساس.

وجاء الحديث عن احتمالية تأجيل «الخروج البريطاني» بعد يومٍ واحد من دعوة ملكة بريطانيا الملكة إليزابيث الثانية، المواطنين إلى احترام الرأي الآخر، والتوصل إلى أرضية مشتركة، وأكّدت أهمية التمسُّك بالقيم التي حافظت على تماسك المجتمع خلال القرن الماضي، من خلال تذكية روح الصداقة، وتقبل وجهات النظر المختلفة، والاهتمام باحتياجات الآخرين.

وأضافت: «كل جيل يواجه تحديات وفرصًا جديدة، في حين نبحث عن إجابات لقضايا العصر الحديث. أنا أفضّل الوصفات المجربة والمُختبَرة، مثل تحدث بعضنا بشكل جيد عن بعض، واحترام وجهات النظر المختلفة، والتوحُّد من أجل إيجاد أرضية مشتركة، والتعاطي مع التحديات بنظرة شاملة».

وفي الوقت الذين لم تُشِر فيه الملكة صراحةً في حديثها إلى «البريكست» فإن تحليلات تناولت كلمتها بأنّها تتعلق بهذا السياق، فقالت صحيفة «تايمز» في صدر عناوينها: «الملكة تقول للسياسيين المتنازعين: أنهوا خلاف الخروج من الاتحاد الأوروبي».



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا