>

إيران مهددة بدفع 1.7 مليار دولار تعويضات لجنود أمريكيين

بعد تجديد الدعوى..
إيران مهددة بدفع 1.7 مليار دولار تعويضات لجنود أمريكيين

وكالات
جددت محكمة استئناف اتحادية في نيويورك جزءًا من دعوى للمطالبة بدفع البنك المركزي الإيراني 1.68 مليار دولار تعويضات لأسر جنود قُتلوا في تفجير ثكنات عسكرية تابعة لمشاة البحرية الأمريكية في لبنان عام 1983.

وقالت المحكمة بإجماع أعضائها الثلاثة إن قاضية في محكمة أدنى درجة أخطأت برفض دعوى للمطالبة بتعويضات من البنك المركزي الإيراني وبنك يو بي إيه إي الإيطالي المتهم بإجراء تعاملات مع إيران، وبنك كليرستيم في لوكسمبورج المتهم بفتح حسابات للمركزي الإيراني.

وأيدت المحكمة رفض المطالبات من جيه بي مورجان تشيس آند كو، بحسب "رويترز".

ويسعى المدعون إلى الحصول على عائدات سندات يقولون إنها مملوكة للبنك المركزي ومودعة لدى كليرستريم؛ للوفاء بجزء من مطالبة بتعويضات قيمتها 3.8 مليار دولار حُكِم لهم بها في دعوى مرفوعة على إيران بعد أن اعتبرتهم محكمة اتحادية ضحايا لإرهاب الدولة.

واتهم المدعون البنوك بالاحتيال في تعاملات بمليارات الدولارات من عائدات السندات المملوكة للمركزي، واستهدفوا سيولة مودعة في حساب لـ"كليرستيم" لدى جيه بي مورجان في نيويورك.

وإيران واحدة من عدة دول ومنظمات تطالبها محاكم أمريكية بدفع تعويضات لضحايا الإرهاب. وعادةً ما يكون من الصعب تنفيذ مثل هذه الأحكام.

وكانت القاضية كاثرين فورست قد رفضت الدعوى في فبراير 2015، وقالت إنها غير مختصة بالتصرف في أصول المركزي الإيراني بالخارج، وإن المدعين صرفوا مطالبات من كليرستريم ويو بي إيه إي، ولم يتبق شيء في حساب كليرستريم ليسلمه جيه بي مورجان.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا