>

إيران تعترف بوفاة محتجزداخل سجونها

إيران تعترف بوفاة محتجزداخل سجونها


ذكرت وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء، أن السلطات الإيرانية أكدت وفاة ناشط على وسائل التواصل الاجتماعي مسجون في اتهامات أمنية، وذلك بعدما قالت جماعات غربية معنية بحقوق الإنسان، إنه توفي بعد إضراب عن الطعام لمدة 60 يوما في السجن.

وقال مركز حقوق الإنسان في إيران ومقره الولايات المتحدة على موقعه الإلكتروني "توفي السجين السياسي وحید صیادی نصیری، المضرب عن الطعام منذ 13 أكتوبر 2018 للاحتجاج على حرمانه من حقه في الاستعانة بمحام وظروف السجن غير الإنسانية، في مستشفى الشهيد بهشتي في قم".

وقال مهدي كاهي المدعي العام في مدينة قم في وقت سابق، إن نصيري كان يقضي حكما بالسجن بتهمة "إهانة المقدسات الإسلامية" على وسائل التواصل الاجتماعي عندما أصيب بالمرض ونُقل إلى المستشفى الذي توفي فيه. ولم يشر إلى الإضراب عن الطعام.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا