>

إيران تعترف بتنفيذ عمليات استخباراتية غير قانونية في دولة عربية

زعمت أنها حررت مواطنيها..
إيران تعترف بتنفيذ عمليات استخباراتية غير قانونية في دولة عربية

اعترف وزير الأمن والاستخبارات الإيرانية "حجة الإسلام محمد علوي" بتنفيذ كوادر من الوزارة لعمليات استخبارية معقدة في دولة عربية.

وقال علوي، في تصريحات نقلتها وكالة "إرنا": "إن أفراد الاستخبارات حرروا بحارة إيرانيين، كانوا في قبضة قراصنة صوماليين، منذ عام 2015".

وأضاف علوي، بعد استقباله البحارة الإيرانيين، أن وزارة الأمن بدأت بمتابعة الموضوع بأمر من حسن روحاني رئيس الجمهورية، مضيفًا: "بما أن البحارة لم يكونوا محتجزين رسميًّا، فإن الإفراج عنهم تحقق بعد تنفيذ عمليات استخبارية معقدة نفذتها كوادر وزارة الأمن".

وأردف: "البحارة الأربعة من محافظة سيستان وبلوشستان، وهم: مسعود بلوتشي، وأحمد بلوتشي، آدم بلوتشي وشير محمد تابه زر".

ويأتي اعتراف المسؤول الإيراني تأكيدًا لتدخلات طهران في الدول العربية دون اعتبارات للقواعد المعمول بها في القانون الدولي فيما يتعلق باعتبارات سيادة الدول.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا