>

إقالة وزير الداخلية وقائد الشرطة بعد احتجاجات عنيفة في باراغواي

إقالة وزير الداخلية وقائد الشرطة بعد احتجاجات عنيفة في باراغواي

مونتيفيديو- د ب أ- تحرك رئيس باراغواي هوراسيو كارتس يوم السبت لاستعادة النظام في البلاد بعد احتجاجات عنيفة في العاصمة اسونسيون.

واقال كارتس كلا من وزير الداخلية وقائد الشرطة.

وكان محتجون غاضبون قد اقتحموا مبنى البرلمان الجمعة واشعلوا فيه النار، واحتلوا أجزاء من المبنى بعد ان قدم حزب الجمعية الوطنية الجمهورية (إيه إن آر) الحاكم تعديلا دستوريا في جلسة مغلقة وذلك لتسهيل عملية إعادة انتخاب الرئيس المحافظ.

وقتل رجل برصاص الشرطة خلال أعمال شغب يوم السبت. وذكرت صحيفتا “أولتيما هورا” و”إيه بي سي كالور” أن القتيل (25 عاما) عضو بالحزب الليبرالي المعارض وتم إطلاق النار عليه قرب مقر الحزب في العاصمة أسونسيون.

كما أشعل محتجون النار في العديد من السيارات ومن بينها سيارات الشرطة في العاصمة، وقد اعتقلت الشرطة 211 شخصا.

وأصيب أكثر من 30 شخصا في الاشتباكات مع الشرطة ومن بينهم أحد أعضاء البرلمان.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا