>

إجراء غير مسبوق تجاه اللاجئين بألمانيا

بعد يوم من المفاوضات في برلين
إجراء غير مسبوق تجاه اللاجئين بألمانيا

وافقت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وحزبها "الاتحاد المسيحي الديمقراطي"، المحافظ، الأحد على إجراءات للحد من عدد اللاجئين في ألمانيا، وذلك في إطار تسوية مع حلفائها البافاريين في حزب "الاتحاد المسيحي الاجتماعي"، وفق ما أعلنت مصادر قريبة من المفاوضات.

ويهدف هذا الاتفاق المبدئي الذي تم التوصل إليه بعد يوم من المفاوضات في برلين، إلى وضع حد لصراع استمر عامين بين الحزبين الحليفين، وسيسمح بالتالي بتشكيل حكومة جديدة تضم أيضًا أحزابًا أخرى بعد الانتخابات البرلمانية التي جرت في نهاية سبتمبر، وفقًا لما أوردت "سكاي نيوز عربية".

ونقلت وكالة فرانس برس عن مصدر مقرب من المفاوضات قوله: "هناك اتفاق مبدئي، ما زال علينا العمل على تفاصيل الاتفاق النهائي".

وتتمثل النقطة المركزية في هذه التسوية، في قبول المستشارة وحزبها، للمرة الأولى، شكلًا من أشكال تحديد سقف لعدد مقبول من طالبي اللجوء إلى البلاد.

وحتى وقت قريب كانت ميركل قد عارضت ذلك.

وعلى المدى البعيد، يرغب الحزبان الحليفان، استنادًا إلى التسوية، في تحديد عدد الواصلين من المرشحين للجوء بـ200 ألف شخص في السنة.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا