>

أول تعليق من داخلية تونس على التفجير الانتحاري بشارع بورقيبة

إصابة 9 أشخاص بينهم 8 من رجال الشرطة..
أول تعليق من داخلية تونس على التفجير الانتحاري بشارع بورقيبة

تونس

قالت وزارة الداخلية التونسية، إن 9 أشخاص من بينهم 8 رجال شرطة، أصيبوا في حادث التفجير الذي نفذته امرأة في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة التونسية.

ووصف متحدث باسم الوزارة سفيان زعق -في بيان نشرته رويترز- التفجير بأنه " إرهابي"، مشيرًا إلى أن المرأة التي نفذت التفجير في العقد الثالث من عمرها، ولم يلاحظ عليها الانتماء إلى تنظيم إرهابي سابقًا، وتم نقل المصابين لتلقي العلاج، ويجري التحقيق في الحادث للوقوف على ملابساته.

ونقلت صحيفة "الصباح نيوز" التونسية عن مصادر أمنية، قولها: إن المرأة التي نفذت التفجير كانت تستهدف دورية أمنية من رجال الشرطة قرب المسرح البلدي، فيما أخلت قوات الأمن شارع الحبيب بورقيبة من المارة، وأغلقت المحال التجارية الموجودة به كإجراء احترازي.

كما نقلت إذاعة مازييك عن شاهد عيان، قوله: إن الانتحارية التي نفذت الهجوم بتفجير نفسها صرخت "الله أكبر" قبل تنفيذ العملية.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا