>

«ماي» تقبل عرضًا أوروبيًّا بتمديد مهلة الخروج من الاتحاد إلى أكتوبر

دبلوماسيون: محاولة لمنع لندن من المغادرة دون ترتيبات
«ماي» تقبل عرضًا أوروبيًّا بتمديد مهلة الخروج من الاتحاد إلى أكتوبر

بروكسل :

قبلت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي عرضًا أوروبيًّا بتمديد مهلة خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي حتى 31 أكتوبر، لتجنب الخروج بدون اتفاق في الموعد الذي كان مقررًا غدًا الجمعة، حسبما أفادت مصادر في الاتحاد الأوروبي، لوكالة الأنباء الألمانية.

وكتب رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك -عبر حسابه على تويتر- أن ماي وقادة الاتحاد اتّفقوا على تمديد مهلة الخروج حتى ذلك الموعد.

وكانت ماي قد طلبت تأجيلًا لبريكست حتى يونيو، وذلك بعد أن تم تأجيل الموعد بالفعل من 29 مارس.

وتحتاج ماي إلى وقت إضافي لإقناع البرلمان بالموافقة على اتفاق خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي، والذي تم التفاوض عليه مع بروكسل ورفضه المشرعون ثلاث مرات.

وسيكون التمديد مرنًا، ما يعني أنه يمكن لبريطانيا المغادرة بمجرد التصديق على اتفاق الخروج.

ومن المرجّح أن تشارك بريطانيا في انتخابات الاتحاد الأوروبي إذا استمرت في الاتحاد لما بعد 22 مايو.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا