>

وزير الخارجية السوداني يدعو الاتحاد الأوروبي لتخفيف ديون بلاده

وزير الخارجية السوداني يدعو الاتحاد الأوروبي لتخفيف ديون بلاده

الخرطوم: دعا وزير الخارجية السوداني، الدرديري محمد أحمد، السبت، الاتحاد الأوروبي، إلى بذل جهوده لتخفيف الديون على بلاده، البالغة أكثر من 45 مليار دولار.

جاء ذلك خلال لقاء الدرديري مع الممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية بالاتحاد الأوروبي، فيديركا موغريني، بمقر الاتحاد ببروكسل، حسب بيان للخارجية السودانية.

وبدأ الوزير السوداني، الثلاثاء الماضي، جولة أوروبية تستمر 7 أيام، تشمل فرنسا، وألمانيا، وبلجيكا، وبريطانيا، بالإضافة إلى رئاسة الاتحاد الأوروبي.

وأشار الدرديري، إلى أن بلاده تستقبل المزيد من اللاجئين من دول الجوار، خاصة من جنوب السودان، وأعدادهم تقارب مليوني لاجئي.

وأضاف، “رغم مساعدات الاتحاد الأوروبي، فإنها دون احتياجات المجتمعات المستضيفة والسلطات المحلية في المجالات الصحية والتعليمية”.

وفي 5 سبتمبر/ أيلول الماضي، وقع فرقاء جنوب السودان، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، اتفاقا نهائيا للسلام رعته الخرطوم، بحضور رؤساء دول الهيئة الحكومة للتنمية بشرق إفريقيا “إيغاد”.

وانفصل جنوب السودان عن السودان عبر استفتاء شعبي، عام 2011، ويشهد منذ 2013 حربا بين القوات الحكومية والمعارضة اتخذت بعدا قبليا.

وطبقا للبيان، فإن موغيريني أشادت بدور السودان في استقرار الإقليم وحل النزاع في جنوب السودان، وجهوده في مكافحة الهجرة غير الشرعية ومكافحة شبكات تهريب البشر والاستقرار في ليبيا.

ورغم توتر العلاقة بين الغرب وحكومة الخرطوم، إلا أن الأخيرة تحظى بدعم أوروبي أمريكي لتعزيز قدراتها في الحد من الهجرة غير الشرعية والاتجار بالمهاجرين. (الأناضول)



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا