>

واشنطن تقاطع مؤسسات تركية تورد مساعدات إنسانية إلى سورية

واشنطن تقاطع مؤسسات تركية تورد مساعدات إنسانية إلى سورية

وكالات:
أعلنت الولايات المتحدة وقف التعامل مع 12 شركة تسليم وتوريد مسجلة في تركيا، بسبب دورها في تحقيق الأرباح من المساعدات الإنسانية المخصصة لسورية.
وأصدر مكتب المفتش العام للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID، أمس الجمعة، قرارًا يمنع الوكالة من العمل مع هذه الشركات لمدة خمس سنوات.
وأشار المكتب، في بيان له، إلى أن هذا القرار جاء نتيجة لتحقيق استمر سنتين، في "شبكة فاسدة من الرشوة والاحتيال والتزوير" ذات علاقة بتقديم مساعدات إنسانية إلى سورية في إطار برامج تنفذها الوكالة.
وشمل المنع شركة سينكاردس التركية، ومالكها أورهان سينكاردس، و10 شركات تابعة لها.
كان الغش الأكثر شيوعًا هو التواطؤ بين الشركات التي تبيع الإمدادات الإنسانية مع موظفي الشركاء المحليين للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، الذين قبلوا الرشاوى مقابل المساعدة في الفوز بالعقد، كما كانت هناك أيضًا حالات لاستبدال مواد المعونة ببدائل أرخص، وكذلك حالات فشل في الرقابة والتفتيش.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا