>

هولندا تكشف سبب طرد الوزيرين التركيين

هولندا تكشف سبب طرد الوزيرين التركيين

أعلن رئيس الوزراء الهولندي مارك روتي أنه اضطر إلى منع الوزيرين التركيين من التنقل داخل بلاده لإجراء حملات دعائية بسبب تهديدات أنقرة بفرض عقوبات ضد حكومة هولندا.

وأعرب روتي، عن صدمته بمحاولة وزيرة الأسرة التركية، فاطمة بتول صيان قايا، الوصول يوم السبت إلى تجمع للمغتربين الأتراك في روتردام بهدف حثهم على التصويت في الاستفتاء المقبل لصالح إجراء تعديلات دستورية في تركيا توسع صلاحيات الرئيس، رجب طيب أردوغان، وذلك بعد أن أفهمت الحكومة الهولندية أنقرة بوضوح، من خلال منع هبوط طائرة وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، على أراضي هولندا، بأن وجود الوزيرين التركيين في البلاد أمر غير مرغوب فيه.

وقال رئيس الوزراء الهولندي: "لا نستطيع أبدا العمل تحت هذا النوع من الابتزاز"، مضيفا: "لقد رسمنا خطًا أحمرًا".

وكانت الشرطة الهولندية رافقت وزيرة الأسرة التركية حتى الحدود الهولندية، بعد مواجهة طويلة خارج مقر القنصلية التركية في روتردام، كما ألغت أمستردام تصريح الهبوط للطائرة التي كانت تقل وزير الخارجية التركي.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا