>

هدوء نسبي ورفع حظر التجول في البصرة

هدوء نسبي ورفع حظر التجول في البصرة


أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية، ليل الأحد، رفع حظر التجول الذي فرض في وقت سابق بعد عصر السبت (التوقيت المحلي)، في مدينة البصرة جنوبي البلاد، بعد ليلة هادئة هي الأولى دون حوادث، منذ بدء الاحتجاجات الدامية التي أسفرت عن مقتل 15 متظاهرا.

وشهدت شوارع المدينة النفطية بالنفط هدوءا للمرة الأولى منذ الرابع من سبتمبر، في وقت نزلت ميليشيات الحشد الشعبي الموالية لطهران إلى شوارع المدينة.

وقبيل رفع حظر التجول، هددت المليشيات بالرد، موسعة من نطاق التصعيد.

وقال قائدها، المعروف باسم أبو ياسر الجعفري، لصحفيين في البصرة "سيكون لدينا رد على من يقومون بأعمال الحرق المتعمد والتخريب"، في إشارة إلى المحتجين الغاضبين.
وأفادت وكالة أسوشيتد برس بأن قوات الأمن العراقية انتشرت هي الأخرى في شوارع المدينة. كما نشرت قوات على سيارات من طراز "هامر" عند تقاطعات الطرق.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا