>

مقتدى يدعو لنزع سلاح مدينة الصدر وتعميم التجربة بالعراق

تكريسًا لتقوية الجيش والشرطة
مقتدى يدعو لنزع سلاح مدينة الصدر وتعميم التجربة بالعراق

طالب زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، وزارة الداخلية العراقية بنزع سلاح مدينة الصدر بالكامل وتسليمه للدولة.

وحثّ الصدر -في بيان له اليوم الجمعة- القوات العراقية ووزارة الداخلية، على البدء بحملة بعد عيد الفطر لإعلان مدينة الصدر منزوعة السلاح، ثم تعميم التجربة على باقي مناطق العراق.

وقال الصدر: "من منطق تقوية الدولة العراقية وتكريسًا لتقوية الجيش والشرطة حصرًا، أدعو للبدء بحملة نزع السلاح وتسليمه للدولة العراقية".

وأضاف: "ولإبداء حسن النية، أدعو القوات العراقية عمومًا ووزارة الداخلية والأخ الوزير قاسم الأعرجي، لبدء الحملة -بعد العيد- لإعلان مدينة الصدر مدينة منزوعة السلاح".

واقترح الصدر أن يتم بيع السلاح لإعمار المناطق الفقيرة، وأن يكون السلاح والمال بيد حكومية أمينة، مطالبًا الجميع بإطاعة الأوامر وعدم عرقلة هذا المشروع، وتسليم السلاح دون أي نقاش.

ووجّه الصدر رسالة لوزارة الداخلية قائلًا: "لا معنى لنزع السلاح مع عدم توفير الأمان للأهالي في أي مكان".



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا