>

مظاهرة مناهضة للحكومة خلال مباراة كرة القدم في طهران وهتافات الموت للدكتاتور

مظاهرة مناهضة للحكومة خلال مباراة كرة القدم في طهران وهتافات الموت للدكتاتور

https://youtu.be/HRug5_MIDq0

https://youtu.be/Qij6WT3AQ6M

أقيمت مباراة كرة القدم اليوم الجمعة 10 اب / اغسطس 2018 في ملعب «آزادي» بالعاصمة طهران بين فريقي ”استقلال” و” صناعة الجرارات لمدينة تبريز” ووقعت مصادمات بين الشبان الذين هبوا الي الملعب لمشاهدة المباراة من جهة وبين قوات مكافحة الشغب التي زج بها النظام لقمع الشبان بعد آن ردد الآف منهم الهتاف الموت للدكتاتور.

وتقيد التقارير الواردة إلي المقاومة الإيرانية من معاقل الإنتفاضة والعصيان من ساحات المواجهات ان نظام الملالي ومن شدة خوفه من مظاهرة الشباب قام بانتشار عناصر قوات الأمن ومكافحة الشغب واقدم على إغلاق بوابات الملعب قبل بدء المباراة بنصف الساعة للحؤول دون دخول مجاميع اكثر من المتفرجين إلى الملعب. ثم حاولت قوات الأمن القمعية تفريق الشباب المجتمعين خلف البوابات غير ان الشباب تصدوا لهجوم عناصر القمع ودافعوا عن انفسهم حيث اضطرت قوات الامن القعمية من ادخال عجلاتها المصفحة داخل الملعب غير ان الشباب وجمهور المتفرجين واصلوا بترديد الهتاف الموت الدكتاتور

وكانت السيدة مریم رجوی رئیسة‌ الجمهوریة‌ المنتخبة‌ من قبل المقاومة الإيرانية‌ قد دعت فی وقت سابق عموم الشباب الإيرانيين إلى المشاركة في هذه الاحتجاجات ودعمها، وقالت: إن استمرار وتوسيع الحركات الاحتجاجية والانتفاضة الشعبية بالرغم من التدابير القمعية التي يتخذها نظام الملالي، يبيّن إرادة عموم الإيرانيين لإسقاط نظام الإرهاب الحاكم باسم الدين في إيران. کما دعت رجوی الشعب الإیرانی إلی توسیع معاقل الانتفاضة، إذ یمكن فقط للشعب والمقاومة الإیرانیة تغییر النظام، ومنح البلاد "مستقبل لامع وخالٍ عن الإعدام والتعذیب والتمییز والقمع یلوح فی الأفق."



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا