>

مستشار خامنئي يكشف أن عدد مقاتلي الميليشيات الموالية لإيران في سوريا تجاوز 70 ألف مقاتل

مستشار خامنئي يكشف أن عدد مقاتلي الميليشيات الموالية لإيران في سوريا تجاوز 70 ألف مقاتل

زعم مستشار المرشد الأعلى الإيراني للشؤون العسكرية، اللواء يحيى رحيم صفوي، أن آل سعود لن يبقوا بعد عام 2030، وإن المملكة العربية السعودية ستتفكك إلى عدة دويلات، كاشفاً أن عدد مقاتلي الميليشيات الموالية لإيران في سوريا تجاوز 70 ألف مقاتل.

وحسب وكالة “إسنا” للأنباء الطلابية التابعة لوزارة العلوم والأبحاث الإيرانية، أشار اللواء صفوي خلال اجتماع أعضاء من ميليشيات الباسيج التابعة للحرس الثوري إلى أن تطورات المنطقة تسير لصالح من وصفهم بـ”المستضعفين”، مضيفاً أن “فكرة الباسيج” انتشرت في جميع أرجاء منطقة غرب آسيا.

وأوضح أن القيادي البارز في الحرس الثوري، أحمد متوسليان الذي تم اختطافه في لبنان عام 1982، أسس “حزب الله اللبناني” بمساعدة مجموعة من شيعة لبنان، وأن اليوم أصبح حزب الله المصدر الرئيسي لفرض الاستقرار والأمان للشعب اللبناني.

وهاجم صفوي الدول العربية بسبب بيانها الأخير ضد حزب الله، واصفاً ذلك البيان بأنه وصمة عار على جبينها.

وكشف لأول مرة أن عدد مقاتلي الميليشيات الموالية لإيران تجاوز 70 ألف مقاتل، مؤكداً أن “فكرة الباسيج” أصبحت تعم سوريا، فضلاً على العراق واليمن.

وزعم مستشار خامنئي أنه بعد عام 2030 لا وجود لآل سعود، وأن السعودية ستتفكك إلى عدة دويلات، مستظهراً لذلك بأبحاث أمريكية نشرت قبل كم سنة حول تفكيك المملكة إلى خمس دويلات.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا