>

كوريا الشمالية تطلق صاروخاً بالستياً جديداً


(أ ف ب) – أطلقت كوريا الشمالية، الاحد، صاروخا بالستيا باتجاه بحر اليابان، بحسب ما اعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية التي اعتبرت أن الامر يتعلق بـ«استفزاز» يهدف الى اختبار الادارة الامريكية الجديدة برئاسة دونالد ترامب.
واوضحت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية في بيان، ان الصاروخ اطلق نحو الساعة 07,55 بالتوقيت المحلي الاحد (22,55 ت غ السبت)، انطلاقا من قاعدة بانغيون الجوية الواقعة في غرب كوريا الشمالية، لافتة الى انه اتجه نحو الشرق باتجاه بحر اليابان.
وقال متحدث باسم وزارة الدفاع لوكالة فرانس برس «يجب تحديد نوع هذا الصاروخ البالستي بدقة»، واضاف ان الصاروخ قطع تقريبا مسافة 500 كلم قبل ان يسقط في المياه.

اختبار للعالم
واستنادا الى وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للانباء، يعتقد الجيش الكوري الجنوبي أن كوريا الشمالية قد تكون اختبرت صاروخ موسودان المتوسط المدى.
وهذه اول عملية اطلاق لصاروخ بالستي تجريها كوريا الشمالية منذ انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة.
في اكتوبر 2016 اطلقت كوريا الشمالية مرتين صواريخ موسودان من القاعدة البحرية نفسها.
واعتبرت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية ان اطلاق الصاروخ الاحد، «تهدف الى لفت الانتباه العالمي الى كوريا الشمالية من خلال اظهار قدراتها النووية وفي مجال الصواريخ».
وتابع بيان الوزارة «نعتقد أيضا أن الامر قد يكون متعلقا بمحاولة استفزاز بالسلاح، بهدف اختبار رد فعل الادارة الامريكية الجديدة بقيادة الرئيس ترامب».

نوع الصاروخ
و«موسودان» صاروخ بالستي من إنتاج كوريا الشمالية، وقد كشف عنه النظام الشيوعي للمرة الاولى خلال عرض عسكري في اكتوبر 2010.
وتحظر قرارات الامم المتحدة على كوريا الشمالية تطوير اي برنامج بالستي او نووي.
ويأتي ذلك فيما كان ترامب يقضي عطلة نهاية الأسبوع في دارته بفلوريدا، مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الذي يقوم منذ الجمعة بزيارة للولايات المتحدة.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا