>

قوة خاصة تتنكر في زي عربي وتختطف "الكسواني" من "بيززيت"

يشغل رئيس مجلس الطلبة في الجامعة..
قوة خاصة تتنكر في زي عربي وتختطف "الكسواني" من "بيززيت"

فلسطين

فجأة، اقتحمت قوة إسرائيلية خاصة، تتنكر في "زي عربي" باحة جامعة "بيرزيت"، وقام 5 من عناصرها باختطاف الطالب عمر الكسواني (رئيس مجلس الطلبة)، بعدما زعموا في البداية أنهم يريدون إجراء حديث صحفي معه.

وعندما ظهر الطالب (الكسواني) باغتوه بالضرب، ثم حملوه ولاذوا بالفرار، فيما كانت الجامعة تعج بآلاف الطلاب، غير أن قوة الاختطاف أطلقت النار في الهواء؛ حيث كانت مدججة بالأسلحة، وسط تأكيدات بأن الخطوة التى تمت تعد الأولى منذ تأسيس الجامعة قبل 42 عامًا.

وقال رئيس جامعة بيرزيت الدكتور عبد اللطيف أبو حجلة (بحسب العربية): "هي جريمة بكل المقاييس.. انتهاك واضح وصارخ لكل الأخلاق والمواثيق والأعراف الدولية.. اقتحموا حرم الجامعة، وأطلقوا النار في داخله.. هي خطوة شكَّلت خطرًا كبيرًا على حياة الطلبة".

وتابع: "ما حصل يُشكِّل رسالة واضحة من إسرائيل بأنه لم يعد هناك محرمات.. كانت في انتظارهم قوة من الجيش في الخارج.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا