>

ضابط عراقي: مقتل 43 مدنياً في غارات جوية للتحالف غربي الموصل

ضابط عراقي: مقتل 43 مدنياً في غارات جوية للتحالف غربي الموصل


نينوى : قال ضابط كبير إن 43 مدنياً، بينهم نساء وأطفال، قتلوا الإثنين، جراء غارات جوية لطيران التحالف الدولي على مواقع تنظيم “الدولة الاسلامية” الإرهابي في الجانب الغربي لمدينة الموصل (شمال).

بينما لم يصدر عن السلطات العراقية أو التحالف الدولي حتى الساعة 10:15 تغ أي تعقيب على الحادث.

الضابط، وهو برتبة عميد في جهاز الرد السريع (قوة تابعة لوزارة الداخلية)، أوضح أن “طائرات حربية تابعة للتحالف الدولي قصفت فجر اليوم هدفاً تكتيكياً لتنظيم داعش بمنطقة باب سنجار وسط الموصل”.

وأضاف المصدر، الذي رفض الكشف عن هويته خوفاً من الملاحقة: “القصف أسفر عن مقتل 23 مدنياً، بينهم نساء وأطفال وكبار سن، فضلاً عن تدمير الهدف ومقتل من كان فيه من المسلحين”.

وتابع: “طائرات التحالف عادت بعد دقائق من تنفيذ العملية الأولى لتنفذ عملية ثانية تمثلت بقصف موقع للتنظيم في منطقة الطوافة بالجانب الغربي للموصل”.

وأضاف: “القصف تسبب في مقتل 20 شخصاً من عائلة حسن يونس أرزو الجرجري التي كانت متجمعة في منزل العائلة الكبير خوفاً من العمليات العسكرية الجارية ضد التنظيم”.

المصدر اعتبر “ما حدث مجزرة تجاه المدنيين مقاربة لتلك التي تحدثت تقارير صحافية عن وقوعها في منطقة الموصل الجديدة (غربي الموصل)”، دون أن يوضح مصدر معلوماته عن القتلى في القصف.

تجدر الإشارة إلى إلى أن أكثر من 260 مدنياً (حسب الكتلة السنية في البرلمان العراقي) سقطوا في “مجزرة” جرت غربي الموصل في الـ17 مارس/آذار الجاري. والأحد، طالبت لجنة حقوق الإنسان في البرلمان رئيس الوزراء حيدر العبادي بإجراء تحقيق فوري في تقارير تقول إن المجزرة نجمت عن ضربة جوية نفذتها مقاتلات التحالف الدولي بناءً على طلب من القوات العراقية.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا