>

سوريا : مواجهات بين فصائل موالية لقوات النظام في مدينة حمص

سوريا : مواجهات بين فصائل موالية لقوات النظام في مدينة حمص

حلب – د ب أ : سقط اربعة جرحى بينهم زوجة قائد فصيل في قوات الدفاع الوطني من بمدينة حمص بمحافظة الرقة بوسط سوريا.

وقالت مصادر اعلامية معارضة أن ” اشتباكا وقع ظهر اليوم الجمعة بين مسلحين من جيش العشائر الذي يقوده تركي البوحمد ومسلحين من مغاوير البادية الذي يقوده سليمان الشواخ أدى إلى اصابة 4 اشخاص بينهم سعاد الشلاش زوجة سليمان الشواخ “.

وأكدت المصادر أن ” عدة سيارات تقل عناصر مسلحين تتبع فرع الامن العسكري والمخابرات الجوية التابعة للحكومة السورية، توجهت الى حي كرم اللوز للتدخل وفض الاشتباك بين عناصر المغاوير وجيش العشائر، وأن اتصالات تجري مع قادة الفصيلين اللذين يقاتلان الى جانب القوات الحكومية السورية في منطقة معدان جنوب شرق محافظة الرقة “.

وتعتبر هذه المواجهات هي الاولى بين الفصيلين اللذين يشكلان أكبر الفصائل العسكرية التي تقاتل الى جانب القوات الحكومية، وكذلك مع قوات سورية الديمقراطية حيث يقدر عددهم بأكثر من 7 آلاف مقاتل.

ويقود سليمان الشواخ مغاوير البادية الذي يشارك في العمليات العسكرية التي تخوضها القوات الحكومية في ريف حمص الشرقي، وخاصة في محيط الحقول النفطية.

وتنتشر عائلات مجموعاته وعناصره بشكل أساسي في حي كرم اللوز إلى جانب أحياء عكرمة والنزهة.

واستلم في فبراير/شباط عام 2017 الجاري وسام الشجاعة الروسي لمشاركته في السيطرة على مدينة تدمر.

بينما يقود تركي البوحمد الذي تسلم وسام الشجاعة الروسي ايضاً مقاتلي العشائر الذين يقاتلون الى جانب القوات الحكومية السورية، وكان لهم دور كبير في السيطرة على ريفي الرقة الجنوبي والشرقي، باعتبار أغلب عناصره من تلك المناطق ويسكن بعض عناصره وعائلاتهم الذين هربوا من تنظيم “الدولة الإسلامية” في حي كرم اللوز وبعض احياء مدينة حمص



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا