>

سائرون يقترب من تشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان العراقي

سائرون يقترب من تشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان العراقي

بغداد: الوكالات

أكدت مصادر عراقية أن ائتلاف «سائرون»، بقيادة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، يخوض مباحثات جادة وموضوعية بحسب مبادئ طرحها الصدر ضمن الشروط الأربعين، للخروج بحكومة قوية ترعى حقوق الشعب وتستطيع تنفيذ الإصلاح في مفاصلها، لافتة إلى أن المباحثات تأخذ شكلا إيجابيا في اتجاه تشكيل الكتلة الأكبر بالبرلمان لاسيما بعد بدء العد التنازلي لانعقاده.
وشدد نائب رئيس حزب الاستقامة «التابع لمقتدى الصدر» والقيادي في تحالف سائرون، ناظم العبادي، على تقدم المشاورات مع الكتل الكردية والسنية، للانضمام إلى «سائرون».
واضاف أن «من أهم الضوابط التي تبعها تحالف سائرون مع سائر الكتل، هو عدم وضع شروط حزبية أو فئوية قد تؤدي إلى توقف عجلة التفاهمات في المستقبل، بل تم تبني وثيقة الصدر، بعد الإجماع داخل التحالف على أنها تراعي المصلحة العامة، لذلك اتفق شركاؤنا في الوطن على منهجنا الوطني برحابة الصدر وبشروطه».
أشار ناظم العبادي إلى أن تحالف سائرون طرح برنامجا، وليس مرشحا لرئاسة الحكومة أو لأي منصب حكومي آخر، وبالتالي وفر مناخا آمنا لاستقطاب باقي الكتل، مع وجود عنصر الثقة، بسبب تبني الصدر للموضوع بصورة شخصية، إذ يتمتع المشروع وقيادته، باحترام وحب، وأصبح عاملا إيجابيا في التفاهمات لتأسيس واقع سياسي جديد.

وقال إنه تم تشكيل نواة كتلة «إنقاذ الوطن» لافتا إلى وجود تيار الحكمة وائتلافي الوطنية والنصر في التحالف، كما هناك تفاهم وتواصل مع تحالف القوى والأحزاب الكردية، للتوصل إلى التفاصيل النهائية لرسم الخريطة الشاملة للتحالف القادم الذي سيقود تشكيل الحكومة الجديدة.

واع : لاتوجد اي قائمة او حزب من التي تم ذكرها بالخبر تراعي مصالح العراق فالجميع اجراء لجهات اجنبية وفاسدين من الدرجة الاولى
وتؤكد واع ان الشعب العراقي باجمعه رافض لهذه الوجوه الكالحة الفاسدة بما فيهم مقتدى الصدر والحكيم وعلاوي !



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا