>

تطورات جديدة في قضية "تسميم سكريبال".. وموسكو تطالب لندن بالاعتذار

بريطانيا لا تمتلك دليلًا على إدانة روسيا
تطورات جديدة في قضية "تسميم سكريبال".. وموسكو تطالب لندن بالاعتذار

كشفت التحقيقات التي أجرتها السلطات البريطانية أن الغاز المستخدم في واقعة تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال، لا يمكن الجزم بأن مصدرها روسيا.

وعقب إعلان نتائج التحقيقات طالب الكرملين الروسي السلطات في لندن "بالاعتذار"، لاسيما بعد أن أعلن المختبر البريطاني الذي حلل المادة المستخدمة ضد سكريبال أنه لا يملك دليلًا على أن مصدره روسيا.

وقال الناطق باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، في تصريحات نقلتها وكالات الأنباء الروسية، الأربعاء، إن "نظريتهم لن تتأكد بأي حال؛ لأنه من المستحيل أن تتأكد".

وأضاف أن "وزير الخارجية البريطاني الذي اتهم الرئيس فلاديمير بوتن ورئيسة الوزراء، عليهم بشكل أو بآخر مواجهة زملائهم في الاتحاد الأوروبي، وعليهم بشكل أو بآخر تقديم اعتذاراتهم إلى روسيا".

وأقرَّ المختبر البريطاني الذي قام بتحليل المادة المستخدمة في تسميم الجاسوس السابق في إنجلترا، الثلاثاء، بأنه لا يملك دليلًا على أن هذه المادة مصدرها روسيا، وذلك عشية اجتماع لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية طالبت به موسكو.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا